الإفراج عن الهدمي: "الاحتلال أجبرني على وضع كمامة مستخدمة"

الإفراج عن الهدمي: "الاحتلال أجبرني على وضع كمامة مستخدمة"
الهدمي (الأناضول)

أفرجت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، عصر اليوم، الجمعة، عن وزير شؤون القدس الفلسطيني، فادي الهدمي، بعد اعتقاله لساعات.

وقال الهدمي في شريط فيديو مصوّر إنّ قوات الاحتلال قامت بتفجير بوابة منزله عند اقتحامه صباحا لاعتقاله، وعاثت بالمنزل فسادًا، عبر التفتيش في كل الغرف، مستخدمين الكلاب البوليسيّة.

وكشف الهدمي أنه تعرّض، خلال اعتقاله في مقرّ شرطة الاحتلال بالمسكوبيّة، إلى الاعتداء والضرب المبرح، "وأجبرت على وضع كمامة مستخدمة عليها آثار دماء".

وأضاف أن سياسة الاحتلال هذه "لن تثنينا عن جهودنا وعن مسؤولياتنا تجاه أهلنا في القدس".

وصباح اليوم، اقتحمت قوات من شرطة الاحتلال الإسرائيلي، منزل الهدمي، في بلدة الصوانة في القدس، واعتقلته واقتادته إلى مركز التحقيق.

ونقلت وكالة "وفا" عن مصادر محلية قولها إن شرطة الاحتلال أقدمت على تكسير الأبواب الخارجية والداخلية للمنزل بصورة متعمدة، وأدخلت الكلاب إلى المنزل أثناء عملية الاعتقال، واستولت على مبلغ من المال بقيمة عشرة آلاف شيكل.

وعاثت قوات الاحتلال فسادا في المنزل قبل اعتقال الوزير بوحشية واقتادته إلى مركز للتحقيق. ولم تفصح قوات الاحتلال عن سبب هذا الاعتداء الوحشي والاعتقال.

وهذه المرة الرابعة التي تعتقل فيها قوات الاحتلال الإسرائيلي وزير شؤون القدس الهدمي، فضلا عن التحقيق معه لمرات عدة.

ملف خاص | من النكبة إلى "الصفقة"