الاحتلال يضيّق على الـ"أونروا" في مخيمات القدس المُكافِحة لكورونا

الاحتلال يضيّق على الـ"أونروا" في مخيمات القدس المُكافِحة لكورونا
زقاق مخيم قلنديا (وفا)

صرّح المتحدث باسم وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "الأونروا" سامي مشعشع، إن سلطات الاحتلال وقواته يصعّبون على الطواقم العاملة التابعة للأونروا التي تخدم مخيمات القدس المحتلة من أجل مكافحة تفشي فيروس كورونا.

وقال مشعشع من خلال اتصال هاتفي أجرته معه وكالة "وفا"، إن "هذا التضييق هو امتداد لكل التضييقات التي تفرضها سلطات الاحتلال الإسرائيلي منذ سنتين على الأونروا، بعد قرار الإدارة الأميركية منذ نقل السفارة إلى القدس، حيث بدأت حملة من قبل سلطات الاحتلال داخل البلدة القديمة والأحياء المتواجدة في القدس ومخيماتها بمنع وصول كافة خدمات الأونروا ووزارة الصحة الفلسطينية إلى المنتفعين".

وأضاف المشعشع، أن هناك صعوبة في الدخول والخروج من المخيمات، لا سيما مخيم شعفاط في ظل مواجهة كورونا، وهذا يؤثر على الأوضاع الاقتصادية لسكان القدس، وممن لا يستفيدون استفادة كاملة من خدماتنا جراء الإجراءات التي تقوم بها بلدية الاحتلال في القدس، بالإضافة إلى إجراءات الاحتلال المستمرة من اعتقالات واقتحامات وتضييقات للحركة .