إصابات بالاختناق بمواجهات مع الاحتلال بأبو ديس وإغلاق شارع بين نابلس وجنين

إصابات بالاختناق بمواجهات مع الاحتلال بأبو ديس وإغلاق شارع بين نابلس وجنين
جانب من مواجهات سابقة في يعبد (أرشيفية - أ.ب.أ)

أُصيب عدد من الشبان الفلسطينيين، مساء اليوم الثلاثاء، بحالات اختناق، خلال مواجهات مع قوات الاحتلال الإسرائيلي في بلدة أبو ديس شرق القدس المحتلة، بحسب ما أفادت وكالة الأنباء الفلسطينية "وفا".

وأفادت "وفا"، بأن المواجهات اندلعت عقب الإعلان عن استـشـهاد الشاب أحمد عريقات.

وذكر شهود عيان أن جنود الاحتلال أطلقوا الرصاص المعدني المغلف بالمطاط، وقنابل الغاز المسيل للدموع، وقنابل الصوت، صوب الشبان ما تسبب بإصابة العديد بحالات اختناق.

وفي سياق ذي صلة، أغلق مستوطنون، مساء اليوم الثلاثاء، الشارع الواصل بين نابلس وجنين.

وقال مسؤول ملف الاستيطان شمال الضفة، غسان دغلس، لـ"وفا"، إن مستوطنين أغلقوا الطريق الواصل بين نابلس وجنين بالقرب من مدخل قرية برقة، وسط أعمال عربدة واستفزاز للمواطنين.

وأضاف أن المستوطنين صعدوا من اعتداءاتهم ضد المواطنين وممتلكاتهم، وبخاصة في محيط مستوطنة "حومش" المخلاة.

وفي وقت سابق اليوم، هاجم مستوطنون، ثلاثة فلسطينيين من عائلة واحدة في قرية كركر غربي مدينة رام الله.

وقالت مصادر محلية إن عددًا من مستوطني "نحلئيل" المقامة على أراضي البلدة اعتدوا بالضرب على المواطن راتب أبو فخيدة البالغ من العمر 62 عاما، ونجله الشاب عثمان (28 عامًا)، وحفيده مهيب الشاب البالغ من العمر 18 عاما، أثناء عملهم في أرضهم قرب القرية، ما أدى إلى إصابتهم برضوض متفاوتة، وجرى نقلهم للمستشفى، لتلقي العلاج.