اعتقالات بالضفة والقدس ومواجهات في رام الله

اعتقالات بالضفة والقدس ومواجهات في رام الله

شنت قوات الاحتلال الإسرائيلي فجر اليوم الخميس، حملة مداهمات وتفتيشات في الضفة الغربية والقدس المحتلتين، تخللها اعتقال عددا من المواطنين شملت طالبة جامعية وقياديين في حركة حماس، فيما اندلعت مواجهات بين مجموعة من الشبان وجنود الاحتلال في رام الله.

في محافظة رام الله، اعتقلت قوات الاحتلال، أربعة مواطنين من محافظة رام الله والبيرة، بينهم طالبة جامعية.

وأفاد نادي الأسير بأن قوات الاحتلال اعتقلت المواطن جمال الطويل من حي أم الشرايط، وحسين أبو كويك من مخيم الأمعري في البيرة، كما اعتقلت الطالبة في جامعة بيرزيت ربى عاصي، وماجد نعيرات من بلدة بيتونيا غرب رام الله.

واندلعت مواجهات مع قوات الاحتلال في حي أم الشرايط أطلق خلالها الجنود الرصاص المعدني المغلفة بالمطاط وقنابل الغاز تجاه المواطنين.

وفي محافظة الخليل، اعتقلت قوات الاحتلال المواطنين وجدي نايف جردات) من بلدة سعير شرق الخليل، ومحمد صلاح القواسمة من مدينة الخليل.

واقتحمت قوات الاحتلال عدة منازل في بلدة سعير عرف منها: منزل سواح عطا جردات، وفي مدينة الخليل منزل عوني أبو داود في منطقة الضاحية، وياسر صلاح القواسمة.

كما داهمت قوات خاصة بلدة يطا جنوبا، وبلدة الشيوخ، وفتشت عدة منازل عرف من أصحابها عيد محمد حلايقة.

بينما في مدينة قلقيلية، اعتقلت قوات الاحتلال الشاب عبد الرحمن محمود حنيني، بعد أن داهمت منزله وفتشته.

واعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي في ساعة متأخرة من الليلة، شابا من مخيم جنين على حاجز عسكري جنوب المدينة.

وذكر ذوو الشاب محمد فلاح عويس، أن قوات الاحتلال اعتقلته أثناء عودته إلى جنين قادما من رام الله.

وفي محافظة القدس، اعتقلت شرطة الاحتلال مواطنين من قرية بيت عنان.

وأفاد شهود عيان بأن قوات الاحتلال اعتقلت معاذ المطري، ومحمد عبيد المطري، بعد أن داهمت منزلي ذويهما في بيت عنان، وفتشتهما.

وفرضت سلطات الاحتلال الحبس المنزلي على ثلاثة شبان وأبعدت رابعا عن مدينة القدس المحتلة، لمدة أربعة أشهر.

وشمل قرار الحبس المنزلي كلا من: محمد عصمت عبيد، ومحمد ايمن عبيد، ويوسف علي الكسواني، أما قرار الإبعاد كان للشاب أنور سامي عبيد، وجميعهم من العيسوية.

واختطفت قوة إسرائيلية خاصة، الليلة، فتى من بلدة العيسوية، في حين اعتقلت قوت الاحتلال فتى آخر وسط مدينة القدس.

وقال شهود عيان إن قوة من المستعربين اختطفت الفتى عمر أحمد خليل محمود من العيسوية واقتادته في مركبة خاصة، حيث تزامن ذلك مع اندلاع مواجهات في البلدة عقب اقتحامها من قبل قوة من شرطة الاحتلال.

وأفاد شهود عيان، بأن قوات الاحتلال اعتقلت الشاب رامي غيث من بلدة سلوان، عقب اعتداء مجموعة من المستوطنين عليه أثناء وجوده قرب ساحة البراق.

الفعل الثقافيّ الفلسطينيّ في ظلّ كورونا | ملفّ