مستوطنون يحرقون 13 مركبة ببيت صفافا واعتقالات بالضفة

مستوطنون يحرقون 13 مركبة ببيت صفافا واعتقالات بالضفة

أحرق مستوطنون من عصابات "تدفيع الثمن" فجر اليوم الإثنين، 13 مركبة وخطوا شعارات عنصرية وتحريضية في بلدية بيت صفاف قضاء القدس، فيما واصلت قوات الاحتلال التضييق على الفلسطينيين وشن المداهمات وتنفيذ الاعتقالات في الضفة الغربية.

وأفاد مواطنون بأن المستوطنين اقتحموا البلدة في ساعات الفجر وقاموا بإحراق 13 مركبة وخطوا شعارات عنصرية وتحريضية على الفلسطينيين.

وصعد المستوطنون من جرائمهم بحق المواطنين كما أنهم يمارسون العربدة بشكل شبه يومي، في الوقت الذي تسود فيه حالة الطوارئ بسبب انتشار فيروس كورونا.

إلى ذلك، شنت قوات الاحتلال فجر اليوم الإثنين، حملة اعتقالات طالت ستة مواطنين من محافظات الضفة، جرى تحويلهم للتحقيق لدى الأجهزة الأمنية بحجة المشاركة في أعمال مقاومة شعبية، بحسب ما أفاد نادي الأسير.

في محافظة الخليل، اعتقلت قوات الاحتلال المواطن سعدي عبد الرحمن الجعبري، بعد أن داهمت منزله في مدينة الخليل.

وفي محافظة بيت لحم، اعتقلت قوات الاحتلال، ثلاثة مواطنين، وهم: أحمد رضوان حمامرة من مدينة بيت ساحور، وحمزة إبراهيم ملش، وحسن محمد شحادة من بلدة الدوحة، بعد أن داهمت منازل ذويهم وفتشتها.

وكان جنود الاحتلال المتمركزون على البرج العسكري في محيط مسجد بلال بن رباح، أطلقوا النار، الليلة الماضية، على شاب، ما أدى إلى إصابته في قدمه اليمنى، ونقل الى إحدى مستشفيات مدينة بيت لحم، ووصفت حالته بالمستقرة.

وفي محافظة قلقيلية، اعتقلت قوات الاحتلال الشاب لواء فيصل نوفل، بعد أن داهمت منزله في المدينة وفتشته.

بينما في محافظة سلفيت، اعتقلت قوات الاحتلال، الشاب فراس عبد الكريم موقدي، من بلدة الزاوية.