عشرات الإصابات بالاختناق إثر تفريق الاحتلال لمسيرتيْن في الضفة

عشرات الإصابات بالاختناق إثر تفريق الاحتلال لمسيرتيْن في الضفة
(أرشيفية- "وفا")

أصيب عشرات الفلسطينيين، بالاختناق، خلال تفريق جيش الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الأربعاء، مسيرتين منددتين بالاستيطان، في الضفة الغربية المحتلة.

واستخدم الجيش الإسرائيلي، قنابل الغاز المسيل للدموع، لتفريق مسيرة منددة بالاستيطان على أراضي قرية جبارة بمحافظة طولكرم.

وأُصيب عشرات المشاركين بحالات اختناق، إثر استنشاقهم الغاز، وتم علاجهم ميدانيا، بحسب ما أفادت وكالة "الأناضول" للأنباء.

ودعت فصائل فلسطينية، ونشطاء، اليوم الأربعاء، إلى مسيرة للتصدي لعمليات تجريف إسرائيلية، تجري منذ أيام على أراضي قرية جبارة، التي تقع بالقرب من جدار الفصل الإسرائيلي، لبناء منطقة صناعية إسرائيلية.

على صلة، هاجمت قوات الاحتلال، المشاركين في المهرجان الوطني الرابع الرافض للضم والتطبيع في بلدة ترمسعيا، شمال مدينة رام الله، بقنابل الغاز المسيل للدموع، في ختام المهرجان، مساء اليوم الأربعاء.

وفرضت قوات الاحتلال، طوقا على البلدة منذ ساعات صباح اليوم، وأطلقت قنابل الغاز المسيل للدموع لتفريق جموع المشاركين في المهرجان، وفق ما ذكرت وكالة الأنباء الفلسطينية "وفا".

وكانت قوات الاحتلال، قد أطلقت قنابل الغاز المسيل للدموع وقنابل الصوت في محاولة لمنع المواطنين من الوصول إلى موقع المهرجان.

قراءات في نصّ مريد | ملف خاص