الاحتلال يقمع وقفتين احتجاجيتين في سبسطية وطولكرم

الاحتلال يقمع وقفتين احتجاجيتين في سبسطية وطولكرم
توضيحية (وفا)

اقتحم مستوطنون، بعد ظهر اليوم الخميس، مواقع أثرية في بلدة سبسطية شمالي نابلس، وعلى إثر ذلك تصدى فلسطينيون لهم ليمنعوهم من انتهاك حيّز المكان الذين دخلوه برفقة وحماية جنود جيش الاحتلال.

وأطلق جنود الاحتلال، الغاز المسيل للدموع على شباب فلسطينيين وأُصيب عدد من الشبان بحالات من الاختناق من جراء قمع أفراد جيش الاحتلال لهم.

وقال رئيس بلدية سبسطية، محمد عازم، إن "أكثر من 60 مركبة مستوطنين اقتحمت الموقع الأثري، تحت حماية جيش الاحتلال الإسرائيلي، ما أدى لاندلاع مواجهات أصيب خلالها عدد من المواطنين بحالات اختناق بالغاز المسيل للدموع".

وأضاف عازم أن "7 فلسطينيين أصيبوا اليوم، بحالات اختناق وعولجوا ميدانيا".

وأوضح عازم أن "الإصابات وقعت بعد أن أطلق الجنود الإسرائيليون، قنابل غاز على مواطنين تجمعوا احتجاجا على اقتحام مستوطنين لكنيسة أثرية في قرية سبسطية".

وفي وقت سابق الخميس، أصيب عشرات الفلسطينيين بحالات اختناق؛ نتيجة استنشاقهم غاز مسيل للدموع، بعد قمع جيش الاحتلال وقفة شعبية ضد الاستيلاء على أراض فلسطينية، جنوب مدينة طولكرم (شمالي الضفة).

وذكرت "وفا"، أن قوات الاحتلال، أطلقت رصاص حي وقنابل صوتية وغاز مسيل للدموع تجاه المشاركين في الوقفة الرافضة لإقامة منطقة صناعية على أراضيهم الخاصة.

وكان قد نفّذ جنود الاحتلال، صباح اليوم الخميس، حملة مداهمات واقتحامات في مناطق مختلفة بالضفة الغربية المحتلة، تخللها اعتقال عدد من الشبان جرى تحويلهم للتحقيق لدى الأجهزة الأمنية بحجة المشاركة في أعمال مقاومة شعبية.

في محافظة الخليل، اعتقلت قوات الاحتلال، 3 مواطنين، وسلمت آخر بلاغا لمراجعة مخابراتها. وأفاد مواطنون بأن قوات الاحتلال اقتحمت مخيم العروب، واعتقلت الشاب حسين يوسف جوابرة بعد مداهمة منزل ذويه.

كما اقتحمت قوات الاحتلال بلدة بيت أمر، وداهمت عدة منازل في مناطق بيت زعتة، وشعب السير، ووسط البلدة، واعتقلت الشاب علاء صادم الصليبي.

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص