مستوطنون يضرمون النار بمركبة فلسطينية في الضفة المحتلة

مستوطنون يضرمون النار بمركبة فلسطينية في الضفة المحتلة
من المكان

أضرم مستوطنون، اليوم الجمعة، النار بمركبة فلسطينية، وخطوا شعارات معادية للعرب شمالي الضفة الغربية المحتلة.

وقال مسؤول ملف الاستيطان بالسلطة الفلسطينية في شمالي الضفة، غسان دغلس لوكالة الأناضول إن "مستوطنين أضرموا النار بمركبة في بلدة عصيرة القبلية جنوبي نابلس". وأضاف أن النيران "أتت على أجزاء من المركبة".

وأردف دغلس أن المستوطنين خطوا كذلك على جدران المنازل في ذات البلدة شعارات عنصرية باللغة العبرية.

وذكر شهود عيان من البلدة للأناضول أن تلك الشعارات حملت عبارات منها "الدم اليهودي لا ينسى، والموت للعرب".

من المكان

وتتعرض بلدة عصيرة القبلية كما بقية مدن وبلدات الضفة، إلى اعتداءات متكررة من قبل المستوطنين الإسرائيليين.

وتزايدت هذه الهجمات خلال السنوات الأخيرة، ويحمّل الفلسطينيون الاحتلال المسؤولية عن عدم إلقاء القبض على المهاجمين وتقديمهم للمحاكمة.

وتشير تقديرات إسرائيلية وفلسطينية، إلى وجود نحو 670 ألف مستوطن في مستوطنات الضفة الغربية والقدس الشرقية، يسكنون في 196 مستوطنة، و200 بؤرة استيطانية.