50 معتقلا بالضفة بينهم أسرى محررون ونواب من حماس

50 معتقلا بالضفة بينهم أسرى محررون ونواب من حماس
مداهمات واقتحامات للبلدات الفلسطينية (جيش الاحتلال)

شنت قوات جيش الاحتلال الإسرائيلي فجر اليوم الثلاثاء، حملة مداهمات وتفتيشات في مناطق مختلفة بالضفة الغربية، تخللها اعتقال عددا من المواطنين بينهم أسرى محررون وأعضاء ونواب عن حركة حماس.

وأفاد نادي الأسير بمداهمات في مناطق مختلفة بالضفة تخللها اعتقال 50 مواطنا غالبيتهم من الأسرى المحررين، حيث تركزت المداهمات والاعتقالات في محافظات الخليل، ورم الله، وبيت لحم.

وفي محافظة الخليل، اعتقلت قوات الاحتلال النائب في المجلس التشريعي الفلسطيني نايف الرجوب، وشقيقه ياسر والقيادي عبد الخالق النتشة والنائب محمد إسماعيل الطل، وعدد من الأسرى المحررين، جلهم قيادات وكوادر في حركة حماس.

وبحسب بيانات نادي الأسير، اعتقلت قوات الاحتلال كلا من: عاطف رباع، وإبراهيم الهذالين، والشقيقين حذيفة وقتيبة المخامرة، وفضل جبارين، وكلهم من بلدة يطا.

بينما من دورا قضاء، اعتقلت كلا من: محمد إسماعيل أبو عرقوب، والنائب نايف الرجوب وشقيقه ياسر، وأيوب العوادة، وعيسى الرجوب، وآدم أبو شرار، ونافز شوامرة، ورائد حمدان، وليث عواودة.

كما تم اعتقال كل من: أحمد أبو سندس، وثائر أبو سندس، وإسماعيل عواودة، وضياء إسماعيل مسالمه، ومحمود عيسى المسالمه، ومحمد عبد الحميد مسالمه، وثائر نعيم مسالمه، وسامي أبو عرقوب.

واعتقلت قوات الاحتلال من النائب في المجلس التشريعي محمد إسماعيل الطل، والناشط في شؤون الأسرى أسامة شاهين.

كما اعتقلت منير مناصرة من بلدة بني نعيم، ومروان أبو فارة من صوريف، وثائر عوض من بيت أمر، وعبد الباسط عودة الحروب، والأستاذ معاذ أبو جحيشة، وعدنان محمود الطل، والدكتور زيد محمد أبو دية.

وفي محافظة بيت بيت لحم، اعتقلت قوات الاحتلال أحمد قاسم الشيخ من قرية مراح رباح جنوب بيت لحم، وإبراهيم محمد جبران من جبل هندازة شرقا، وياسر محمود صباح، ومحمد عادل عطا الله من قرية حرملة، بعد أن داهمت منازلهم وفتشتها.

بينما في محافظة رام الله، اعتقلت قوات الاحتلال الشاب عز خلف التعمري من منزله في بلدة بير زيت، والشاب محمود موسى علي قنداح من بلدة أبو شخيدم. وجرى نقل الشابين إلى النقطة العسكرية عند حاجز عطارة ومنها إلى جهة مجهولة.

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص