معدات أمميّة لفحص كورونا تصل غزة

معدات أمميّة لفحص كورونا تصل غزة
من إحدى مدارس القطاع (أ ب أ)

زوّدت منظمة الصحّة العالمية قطاع غزّة بمسحات ومستلزمات لإجراء فحوصات للكشف عن فيروس كورونا، وفق ما أعلن المنسّق الخاص للأمم المتحدة لعملية السلام في الشرق الأوسط، نيكولاي ملادينوف.

وأضاف ملادينوف، في تغريدة نشرها عبر "تويتر"، اليوم، الإثنين، أن "الأمم المتحدة تواصل توفير إمدادات (لمواجهة) فيروس كورونا لقطاع غزة"، وتابع "تم تسليم نحو 14 ألف مسحة للقطاع لاستخدامها في فحص كورونا".

وبشكل مستمر، تحذر وزارة الصحة الفلسطينية في قطاع غزة، من نقص مواد فحص كورونا إضافةً إلى عشرات الأصناف من الأدوية والمستلزمات الطبية.

ووفق آخر حصيلة رسمية، بلغت إصابات كورونا في غزة 1610، بينها 24 وفاة.

وأمس، الأحد، أعلنت هيئة فلسطينية إعادة فتح المنشآت السياحية في قطاع غزة في إطار التخفيف من إجراءات فرضت بسبب تفشي كورونا، موضحة أن القرار "يعيد ما يزيد عن 8 آلاف عامل لأعمالهم التي لا يجيدون غيرها، بعد البدء بعمليات التشغيل واستقبال الزبائن".

وذكرت الهيئة الفلسطينية للمطاعم والفنادق السياحية أنّ السلطات في غزة "اتخذت قرارا بعودة العمل داخل المنشآت السياحية (كالمطاعم) مع الالتزام بالإجراءات الوقائية والاحترازية لمواجهة كورونا".

وأضافت أن القرار الذي يدخل حيز التنفيذ بتاريخه، "ينبع من الحرص الكبير لدى المسؤولين، على استمرار دوران عجلة الاقتصاد في غزة، ودعم وإسناد بقاء عمل مؤسسات وشركات القطاع السياحي، والحفاظ على دورها التشغيلي".

ولفتت الهيئة إلى أن القرار "لا يسري حتى الآن على صالات الأفراح".

وأغلقت السلطات بغزة، جميع المنشآت السياحية، نهاية آب/ أغسطس الماضي، إثر اكتشاف حالات إصابة بالفيروس داخل القطاع.

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص