كورونا بغزة: وفاتان و368 إصابة جديدة بآخر 24 ساعة

كورونا بغزة: وفاتان و368 إصابة جديدة بآخر 24 ساعة
مواصلة الإجراءات الوقائية للحد من كورونا (أ.ب)

أعلنت وزارة الصحة في قطاع غزة، اليوم الخميس، عن وفاة شخصين بفيروس كورونا المستجد، وتسجيل 368 إصابة بكورونا و689 حالة تعاف من الفيروس، بعد فحص 2262 عينة خلال الـ24 ساعة الأخيرة.

وذكرت وزارة الصحة في تقريرها اليومي عن الحالة الوبائية للفيروس، أنه تم إجراء 2262 فحصا مخبريا خلال المفترة المذكورة، مؤكدة تعافي 689 مصابا.

وبينت الوزارة في تقريرها أن إجمالي الإصابات منذ بدء الجائحة أصبح 46 ألفا و892 إصابة، منها 7 آلاف حالة نشطة، فيما بلغ إجمالي المتعافين 39 ألفا و428.

وأشار التقرير إلى أن حصيلة الوفيات حتى الآن تبلغ 464 حالة، موضحة أن هناك 183 حالة من الإصابات تحتاج إلى رعاية طبية داخل المشافي، فيما توجد 97 حالة خطيرة وحرجة.

إلى ذلك، عقدت لجنة الوبائيات، مساء الأربعاء، اجتماعا لمناقشة الحالة الوبائية في فلسطين، ورفع توصياتها لمجلس الوزراء ولجنة الطوارئ العليا.

وترأست وزيرة الصحة في السلطة الفلسطينية د. مي الكيلة، الاجتماع الذي عقد عبر خاصية التواصل عن بعد (منظومة الزوم).

وبحث الاجتماع آخر الجهود المبذولة في سبيل توفير اللقاحات المضادة لفيروس كورونا.

وفي قطاع غزة، التقت اللجنة البرلمانية عن كل التغيير والإصلاح في مقر المجلس التشريعي بغزة، الأربعاء، كلا من مدير هيئة الإغاثة الإنسانية التركية (IHH) أشرف جرادة، ومدير قسم المشاريع بالهيئة علاء أبو هاشم، ومدير جمعية (يلدرام الي) التركية في قطاع غزة هاني الأغا، لبحث توفير الاحتياجات العاجلة لوزارة الصحة لمواجهة جائحة كورونا.

ودعت اللجنة البرلمانية المؤسسات التركية إلى العمل من أجل إدخال لقاح كورونا، مؤكدة أن مواجهة انتشار الفيروس قضية إنسانية تستوجب التحرك العاجل لإنقاذ أرواح شعبنا الفلسطيني.

وأوضح ممثل وزارة الصحة أشرف أبو مهادي، أن الحصار المفروض على قطاع غزة منذ 14عاما على قطاع غزة أثر سلبا على القطاع الصحي في غزة، داعيا لتعزيز صمود الشعب الفلسطيني في مواجهة هذه الظروف الإنسانية الاستثنائية وتقديم الاحتياجات العاجلة للوزارة.

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص