إصابات بمواجهات مع الاحتلال قرب جنين

إصابات بمواجهات مع الاحتلال قرب جنين
مواجهات مع الاحتلال تصديا للاستيطان (وفا)

اندلعت عصر اليوم الإثنين، مواجهات بين الشبان وقوات الاحتلال التي اقتحمت المنطقة الجنوبية لبلدة صانور، وموقع "ترسلة" في محافظة جنين شمال الضفة الغربية.

وأفاد شهود عيان أن قوات الاحتلال أطلقت قنابل الصوت، والغاز تجاه المواطنين ما تسبب بحالات اختناق لبعض المواطنين جراء استنشاق الغاز المدمع.

وذكر أمين سر فتح في بلدة جبع، رازي غنام، أن مواجهات اندلعت قرب "ترسلة"، أطلق خلالها جيش الاحتلال قنابل الصوت، والغاز المسيل للدموع، تجاه المواطنين دون أن يبلغ عن وقوع إصابات.

وكثفت قوات الاحتلال من تواجدها العسكري في محيط قرى وبلدات: صانور، ومسلية، والجديدة، وميثلون جنوب جنين.

وسلمت قوات الاحتلال العديد من المواطنين في بلدات محافظة جنين إخطارات بهدم منازل ومنشآت، بحجة عدم الترخيص ومناطق أثرية.

ويحيط بجنين تسع مستوطنات هي: جانيم، وقديم، ومابودوتان، وجانيت، وشاكيد، وحنانيت، وريحان، وتل منشة، وحرميش (ثلاث من هذه المستوطنات تم اخلاؤها عام 2005).

وتحتل المستوطنات مساحة إجمالية قدرها حوالي2942 دونمًا من أراضي محافظة جنين.

وتوزعت هذه المستوطنات بشكل أحزمة تحيط بالمدينة والتجمعات السكانية، كي تخنق مجالات توسعها؛ ولتقطيع التواصل الجغرافي والسكاني، وتسهيل السيطرة على السكان، إضافة إلى مصادرة أكبر قدر ممكن من الأراضي وعزلها بالأسلاك الشائكة، وتوطين آلاف المستوطنين.

واعتقلت قوات الاحتلال، اليوم الإثنين، شابين جنوب قلقيلية، وأخطرت بوقف البناء في ثلاثة منازل بقرية النبي إلياس شرق المدينة.

وقال مدير نادي الأسير في قلقيلية لافي نصورة، إن قوات الاحتلال اعتقلت الشابين أنيس معزوز يونس، ومحمود علي اعمر، بعد تفتيش منزليهما في قرية سنيريا.

بدوره، أفاد مسؤول ملف الاستيطان في قلقيلية محمد أبو الشيخ، بأن قوات الاحتلال سلمت 3 مواطنين إخطارات بوقف البناء في منازلهم، قيد الإنشاء والتشطيب.

كما سلمت إخطارا بهدم "بسطة خضار" في قرية النبي إلياس.

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص