مواجهات مع المستوطنين بالضفة والاحتلال يحاصر وادي الربابة

مواجهات مع المستوطنين بالضفة والاحتلال يحاصر وادي الربابة
قمع للفلسطينيين الذي يتواجدون بأراضيهم حماية من المستوطنين (أ.ب)

اندلعت في ساعات متأخرة من الليل مواجهات بين المواطنين والمستوطنين بحماية جنود الاحتلال في قرية كيسان شرق بيت لحم وبورين جنوب نابلس، فيما قامت مجموعة من المستوطنين بمهاجمة عائلة في بروقين.

وذكرت مصادر محلية بأن مستوطنين هاجموا مزارعين خلال تواجدهم في أراضيهم بقرية كيسان لحمايتها من المستوطنين، لتندلع مواجهات تدخل فيها جنود الاحتلال لحماية المستوطنين، وإجبار المواطنين على مغادرة أرضهم تحت تهديد السلاح.

وقال نائب رئيس مجلس قروي كيسان أحمد غزال، إن مستوطنين بحماية قوات الاحتلال، اعتدوا على عدد من المزارعين أثناء زراعتهم أرض المواطن أيوب يوسف عبيات جنوب غرب القرية، التي تقام على أراضيها مستوطنة "ايبي هناحل".

هاجم مستوطنون، في ساعات متأخرة من الليل، المواطن حاتم عثمان الحج، من بلدة بروقين غرب سلفيت، خلال تواجده بأرضه مع عائلته لحمايتها من اعتداءات المستوطنين.

وأفاد مواطنون، بأن عددا من مستوطني "بروخين" المقامة على أراضي بلدتي كفر الديك وبروقين غرب سلفيت، هاجموا مركبة العائلة ورشقوها بالحجارة، ما أدى إلى تحطم نوافذها، قبل أن يقوم أهالي قرية سرطة القريبة بالتصدي لهذا الهجوم.

إلى ذلك، حاصرت قوات الاحتلال، حي وادي الربابة في بلدة سلوان وداهمت منازل لعائلة شقيرات.

وأفاد مركز معلومات وادي حلوة، بأن قوات خاصة تابعة للاحتلال أجرت عمليات تفتيش دقيقة لمنازل عائلة شقيرات وروعت الأهالي والأطفال.

وكانت قوات الاحتلال قد اقتحمت في نهاية الأسبوع، عددا من منازل عائلة الشهيد نور شقير في بلدة سلوان، واعتقلت شابين بعد تفتيش وتخريب محتويات المنازل.

واستخدمت قوات الاحتلال الكلاب البوليسية في عمليات التفتيش، وقلبت المنازل رأسا على عقب، إضافة لتفتيش مركبات تعود ملكيتها لذوي الشهيد شقير تفتيشا دقيقا.

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص