طيران الاحتلال يغير على قطاع غزة دون إصابات

طيران الاحتلال يغير على قطاع غزة دون إصابات
غارات إسرائيلية في قطاع غزة خلال عدوان عام 2014 (أ.ب.)

أغارت طائرات إسرائيلية فجر اليوم، الجمعة، على مواقع في قطاع غزة، وقال الجيش الاحتلال الإسرائيلي في بيان، إن الغاترات استهدفت موقعا لإنتاج وسائل قتالية ونفقا يستخدم لنقل أسلحة وموقعا عسكريا لحركة حماس، "ردا على إطلاق مقذوف من القطاع باتجاه الأراضي الإسرائيلية، مساء أمس".

وفي غزّة، قال مصدر أمني تابع لحركة حماس لوكالة فرانس برس إنّ "طائرات الاحتلال شنت فحر اليوم الجمعة عدوانا جديدا واستهدفت أربعة مواقع ونقاط رصد للمقاومة في مدينة غزة ووسط القطاع وفي رفح، ما أسفر عن أضرار مادّية جسيمة في هذه المواقع ومحيطها، من دون أن تُسجّل إصابات".

وذكر شهود عيان أنّ المواقع المستهدفة تابعة لكتائب القسّام، الجناح العسكري لحركة حماس.

وفي وقتٍ سابق، قال متحدّث باسم المجلس الإقليمي لمنطقة شاعر هنيغف المحاذية لقطاع غزة، إنّ المقذوف سقط في منطقة غير مأهولة ولم يخلّف ضحايا أو خسائر.

وحسب الجيش الإسرائيلي، فإن سكّانًا من مدينة سديروت الواقعة شمال قطاع غزّة احتموا في الملاجئ.

ودوت صافرات الإنذار، مساء أمس، في محيط قطاع غزة المحاصر، بحسب ما جاء في بيان مقتضب عن قيادة الجبهة الداخلية التابعة لجيش الاحتلال الإسرائيلي.

ووفقا لتحذير الجبهة الداخلية، فإن صافرات الإنذار دوت في بلدة سديروت والمستوطنات المحيطة، الواقعة في محاذاة المناطق الشمالية للقطاع المحاصر.

ونقلت وسائل الإعلام الإسرائيلية عن شهود عيان من سكان سديروت قولهم إن صافرات الإنذار لم تدو في مناطق واسعة من البلدة، كما أنه لم يسمع دوي انفجارات.

قراءات في نصّ مريد | ملف خاص