احمد سعدات يعلن الاضراب عن الطعام في سجنه باريحا تضامنا مع الاسرى

احمد سعدات يعلن الاضراب عن الطعام في سجنه باريحا تضامنا مع الاسرى

اعلن احمد سعدات، الامين العام للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، المعتقل في سجن اريحا التابع للسلطة الفلسطينية، الاضراب عن الطعام، ابتداء من اليوم الاحد، دعما واسنادا لانتفاضة الاسرى في سجون الاحتلال والذين بدءوا اليوم اضرابا عن الطعام .

وقال بيان صدر باسم سعدات ووزعته الجبهة الشعبية ان نضال اسرانا العرب والفلسطينيين في السجون الصهيونية سيتواصل دفاعا عن حرية شعبنا في مواجهة حرب الابادة والتطهير العرقي التي تخوضها حكومة شارون العنصرية. "

واكد البيان " ان اضراب الاسرى عن الطعام هو تأكيد لرفضهم كافة محاولات كسر ارادتهم وطمس هويتهم واذلالهم "، معتبرا انهم " بوقفتهم هذه في الخنادق المتقدمة للنضال ضد الاحتلال انما يعلنون مقاومتهم بأمعائهم الخاوية لكافة اشكال الذبح السياسي والعسكري لشعبنا ولامتنا في فلسطين ".

ودعا البيان الفلسطينيين " الى اسناد انتفاضة الاسرى باعتبار ذلك واجب على كل فلسطيني " مؤكدا في ذات الوقت " ان كل القوى السياسية يجب ان تستنفر كافة قواها وان تزج بها في معركة اسناد انتفاضة الاسيرات والاسرى ضمير الشعب والامة ".

ودعا سعدات في البيان " الى تنظيم اوسع حملة اعلامية وقانونية وسياسية على المستوى الدولي لتجنيد اغلبية في الأمم المتحدة تدين انتهاكات إسرائيل وتجاوزاتها لاتفاقيات جنيف والزامها بوقف استهتارها بالقانون الدولي والتعامل مع الاسرى في سجونها كأسرى حرب. "

وطالب " بتنظيم فعاليات مناظرة على المستويين العربي والدولي لتجنيد الرأي العام الشعبي والرسمي المساند لمطالبهم وحقوقهم واقامة اعتصامات شعبية امام السجون والمعتقلات الصهيونية من قبل جماهير شعبنا وامتنا في القدس والجزء المحتل من فلسطين عام 1948. "

وختم سعدات بيانه بالقول " انطلاقا من واجبنا فقد اعتزمت ورفاقي المعتقلين في سجن اريحا الشروع بالاضراب عن الطعام يوم الثامن عشر من الشهر الجاري اليوم الذي ستلتحق به كافة السجون والمعتقلات بالاضراب".