الجيش الاسرائيلي يهدم المباني في بؤرة عامونة وسط انفلات المستوطنين

الجيش الاسرائيلي يهدم المباني في بؤرة عامونة وسط انفلات المستوطنين

أصيب ثلاثة فلسطينيين على الأقل مساء أمس في انفلات قطعان المستوطنين في الضفة الغربية، عشية إخلاء البيوت التي بنيت في البؤرة الإستيطانية "عامونا".

وأفادت التقارير الإعلامية الإسرائيلية أن فلسطينياً أصيب ووقعت أضرار كبيرة لعدد من السيارات التابعة للفلسطينيين بعد أن تعرضت لاعتداء منفلت من قبل سوائب المستوطنين بالقرب من قرية زعترة.

وجاء أن المستوطنين قاموا بإغلاق الشارع المؤدي إلى القرية وأنزلوا الركاب من السيارات واعتدوا عليهم بالضرب، ومن ثم قاموا بإطلاق النيران على السيارات وتدميرها بالحجارة.

وبعد هذا الحادث بقليل، تعرض عدد من الفلسطينيين لاعتداء مماثل على طريق رام الله – نابلس، بالقرب من مستوطنة "شيلاه".

كما دخل المستوطنون وناشطو اليمين المتطرف قرية عين يبرود المجاورة لمستوطنة "عامونا" وقاموا بإلقاء الحجارة على السيارات الفلسطينية المارة في المكان.

وعلى حاجز حوارة جنوب مدينة نابلس، تجمع ما يقارب 100 مستوطن وأغلقوا الشارع أمام حركة الفلسطينيين، وقاموا بثقب إطارات سيارة عسكرية تتبع لجيش الإحتلال!

وأفادت المصادر ذاتها أن المستوطنين يحاولون إغلاق الطرق التي تؤدي إلى مستوطنة "عامونا"، إلا أن المواجهات وقعت بعيداً عن البؤرة الإستيطانية.

كما أشارت إلى أن انفلات المستوطنين قد بدأ منذ صباح أمس ووقع عدد من المواجهات بينهم وبين جنود الإحتلال!!
تعمل قوات الجيش والشرطة الاسرائيليين على هدم المباني التي اقيمت في البؤرة الاستيطانية عامونا في الضفة الغربية وسط مواجهات وصفتها وسائل الاعلام الاسرائيلية بالشديدة جدا بين قوات الامن الاسرائيلية والمستوطنين.

وحشدت اجهزة الامن الاسرائيلية قرابة 6000 من افراد الشرطة والجنود لمواجهة مئات المستوطنين. وجرى هدم البيوت في هذه البؤرة الاستيطانية بعد ان رفضت المحكمة العليا اليوم الاربعاء التماس المستوطنين لارجاء الهدم.

وكان قاضي المحكمة العليا إلياكيم روبنشطاين، أصدر الليلة، بناء على طلب قادة المجلس الإستيطاني، أمراً بتجميد هدم المباني في البؤرة الإستيطانية "عامونا". ومن المقرر أن يتم مناقشة هذه المسألة صباح اليوم في مكتبه.

وجاء أن الآلاف من شبيبة المستوطنين كانوا قد تجمعوا في البؤرة الإستيطانية من أجل منع عملية الهدم، وقاموا بإلقاء الحجارة على الجنود ورجال الشرطة، ما أدى إلى إصابة 6 من رجال الشرطة تم نقل ثلاثة منهم إلى المستشفى لتلقي العلاج.

وكانت قوات الجيش قد أحضرت إلى المكان عدة جرافات لتنفيذ عملية الهدم، فوقعت مواجهات أخرى أصيب فيها عدد من الجنود.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018