الخليل: المستوطنون يقتحمون منزل عائلة فلسطينية ويعتدون بالضرب على طفلة وأخيها

الخليل: المستوطنون يقتحمون منزل عائلة فلسطينية ويعتدون بالضرب على طفلة وأخيها
- صورة توضيحية -

 

هاجم مستوطنون يقيمون في مستوطنة "أبراهام أفينو" المقامة على أراضٍ مواطنين فلسطينيين وسط مدينة الخليل، اليوم الأربعاء، منزل المواطن الفلسطيني نضال العويوي، واعتدوا بالضرب المبرح على طفلته سالي (8 سنوات) وشقيقها سعيد (20 عاما)، وذلك تحت مرأى جنود الاحتلال.

وأفاد شهود عيان بأن مستوطنين هاجموا منزل العويوي الذي يؤوي 12 فردا بالحجارة والزجاجات الفارغة، "وتسللوا إليه عبر بوابة السطح"، واعتدوا بالضرب على طفلته سالي ونجله سعيد، وخربوا محتويات المنزل، وكسروا زجاج نوافذه وأتلفوا خزانات المياه، لإرغامهم على ترك منزلهم تمهيدا للاستيلاء عليه.

وأكدت عائلة العويوي أن حكومة الاحتلال فرضت الإقامة الجبرية على نجلهم ثائر، البالغ من العمر (20 عاما)، وفرضوا غرامة مالية بقيمة 4 آلاف شيقل على والده قبل عدة أيام.

وأشاروا إلى أن جيش الاحتلال والمستوطنين استخدموا كافة الأساليب من الاعتداء على الأطفال، والممتلكات، وخزانات المياه، بالإضافة إلى محاولة إغرائهم بالأموال لترك منازلهم، مؤكدين أنهم لن يتركوا منزلهم مهما بلغت الضغوطات.

من جهة ثانية، أفادت مصادر محلية بأن جنود الاحتلال والمستوطنين نصبوا دمية على سطح منزل في البلدة القديمة قرب مسجد القزازين الذي يتوسط البلدة، وألبسوها قبعة جيش الاحتلال وزيه الكامل، محاولين بث الرعب الدائم ليل نهار في نفوس الأطفال والمواطنين.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018