اقتراح قانون لضم مستوطنة "معاليه أدوميم" لإسرائيل

اقتراح قانون لضم مستوطنة "معاليه أدوميم" لإسرائيل
نفتالي بينيت (أ.ب)

أعلن وزير التربية والتعليم وزعيم البيت اليهودي، نفتالي بينيت، أن حكومة نتنياهو ستطرح مشروع قانون لضم مستوطنة "معاليه أدوميم" الوقعة في الضفة الغربية وشرق القدس المحتلة، إلى السيادة الإسرائيلية.

ونشر بينيت تغريدة على حسابه في موقع "تويتر" قال فيها إن "الائتلاف الحكومي سيطرح مشروع قانون يضم معاليه أدوميم للسيادة الإسرائيلية خلال الفترة القادمة".  

وذكر بينيت أنه يتوقع تأييد جميع الوزراء وأعضاء الائتلاف الحكومي لهذا المشروع.

وأقيمت مستوطنة "معاليه أدوميم" عام 1975، وتم توسيعها عام 1991، وتشكل مع المستوطنات المحيطة بها منطقة استيطانية تدعى بـ"البؤرة الاستيطانية معاليه أدوميم"، وتعمل على تقسيم الضفة الغربية إلى قسمين شمالي وجنوبي.

وفي 25 كانون الأول/ ديسمبر الماضي، دعا بينت إلى فرض السيادة الإسرائيلية على المناطق المصنفة "ج" في الضفة الغربية، ردا على قرار مجلس الأمن الدولي المطالب بوقف الاستيطان في الأراضي الفلسطينية بشكل كامل وفوري. 

وكذلك قام بينيت بتصوير فيديو قصير يوم الجمعة الماضي من جبل الشيخ في الجولان السوري المحتل، كرد على قرار مجلس الأمن وتحديًا لقرارات الأمم المتحدة، قال فيه إن الجولان السوري المحتل سيبقى تحت السيادة الإسرائيلية إلى الأبد.

وقال بينيت، الذي يعتبر أحد كبار عرابي الاستيطان والمستوطنين، إن "الأمم المتحدة تعتبر الجولان مناطق محتلة، لكننا نعتبرها منطقة نفوذ إسرائيلية وستبقى كذلك إلى الأبد".