نتنياهو: استئناف أعمال إقامة مستوطنة جديدة

نتنياهو: استئناف أعمال إقامة مستوطنة جديدة
البؤرة الاستيطانية "عمونا" أثناء إخلائها (أ.ف.ب.)

أعلن رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، خلال زيارة لمستوطنة 'بيتار عيليت' في الضفة الغربية المحتلة اليوم، الخميس، أنه سيتم استئناف أعمال إقامة مستوطنة جديدة لإسكان المستوطنين الذين تم إخلاؤهم من البؤرة الاستيطانية العشوائية 'عمونا'.

ونقلت وسائل إعلام إسرائيلية عن نتنياهو قوله إنه 'جمعنا بالأمس الجهات ذات العلاقة من أجل استئناف الأعمال في المستوطنة الجديدة لمستوطني عمونا. وهم يستحقون بيتا'. وأضاف مغازلا اليمين الاستيطاني المتطرف أنه 'لا توجد حكومة تفعل أفضل من الحكومة الحالية لمصلحة الاستيطان في أرض إسرائيل'.

وكان نتنياهو أعلن عن إقامة مستوطنة جديدة، باسم 'عاميحاي' في أعقاب إخلاء 'عمونا'، في شباط/فبراير الماضي، وبتكلفة 60 مليون شاقل. لكن وزير الإسكان الإسرائيلي، يوءاف غالانت، تحدث خلال الاجتماع الذي عقد أمس عن مضاعفة الميزانية المخصصة لإقامة المستوطنة الجديدة.

وبادر إلى عقد الاجتماع أمس مدير مكتب نتنياهو، يوءاف هوروفيتس، بمشاركة مندوبين عن الوزارات وقادة مجلس المستوطنات. واقترح غالانت، وفقا للقناة الثانية للتلفزيون الإسرائيلية، أن يتولى هو شخصيا الإشراف على مشروع إقامة المستوطنة الجديدة.

وقال غالانت إن الجهات المهنية تطالب بتخصيص مبلغ 60 مليون شاقل إضافي للمستوطنة الجديدة، إضافة إلى 60 مليون أعلن عنها نتنياهو في الماضي، ما يعني مضاعفة الميزانية المخصصة لإقامة هذه المستوطنة.    

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018