لصالح الاستيطان والجدار: الاحتلال يخطر مواطنا بإخلاء أرضه ببيت لحم

لصالح الاستيطان والجدار: الاحتلال يخطر مواطنا بإخلاء أرضه ببيت لحم
تجريف أراضي لصالح الاستيطان والجدار في أراضي الخضر (وفا)

أخطرت سلطات الاحتلال الإسرائيلي صباح اليوم الأحد، مواطنا من بلدة الخضر جنوب بيت لحم، بإخلاء أرضه الزراعية.

وقال مدير مكتب هيئة مقاومة الجدار والاستيطان في بيت لحم حسن بريجية، إن قوات الاحتلال أخطرت المواطن بسام خليل جبر غنيم بإخلاء أرضه الواقعة في منطقة خلة الفحم، والبالغة مساحتها 6 دونمات، والقريبة من مستوطنة "اليعازر".

ويتعرض المواطنون في بلدة الخضر منذ فترة لمضايقات جمة من قبل المستوطنين وقوات الاحتلال، تمثلت بتجريف أراض، واقتلاع الأشجار، ومنع المزارعين من الوصول إلى أراضيهم.

إلى ذلك، أجبرت بلدية الاحتلال في مدينة القدس، اليوم الأحد، شقيقين من بلدة سلوان على هدم منزلهما ذاتيا.

وأفاد مركز معلومات وادي حلوة بأن بلدية الاحتلال أجبرت الشقيقين فراس وإياد دعنا على هدم منزلهما قيد الإنشاء، بحجة عدم الترخيص.

ومنذ مطلع العام الحالي، أجبرت سلطات الاحتلال أكثر من 20 مواطنا في القدس على هدم منازلهم ذاتيا، بحجة عدم الترخيص.