الفلسطينيون يرفضون اعتبار أسراهم "اصحاب ايادي ملطخة بالدم"

الفلسطينيون يرفضون اعتبار أسراهم "اصحاب ايادي ملطخة  بالدم"

اكد وزير شؤون الاسرى والمحررين في السلطة الفلسطينية، هشام عبد الرازق، رفض الفلسطينيين لصفة "أسرى ملطخة أيايديهم بالدماء" التي تنعت بها اسرائيل جانبا من الاسرى الفلسطينيين في تعاملها معهم في مسائل الافراجات، ورفضها اطلاق سراحهم بهذه الحجة.

وقال عبد الرازق في ندوة شارك فيها في القدس، بحضور وزيرة القضاء الاسرائيلية، تسيفي ليبني، ان من تعتبرهم اسرائيل قتلة يعتبرهم شعبهم الفلسطيني مناضلون من اجل الحرية.

واضاف عبد الرازق ان الفلسطينيين لا يعارضون اطلاق سراح معتقلين يهود اعتقلوا على خلفية قتل فلسطينيين، مقابل اطلاق سراح الاسرى الفلسطينيين الذين ترفض اسرائيل اطلاق سراحهم.

ورفضت الوزيرة ليبني موقف عبد الرازق معتبرة ان "من يحضر لتفجير ملهى لا يمكن ان يكون مناضلا من اجل الحرية، وانما ارهابي" على حد زعمها.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018