البرغوثي: "حان الوقت لوقف التلاعب والاستهتار الاسرائيلي بملف المعتقلين"

البرغوثي: "حان الوقت لوقف التلاعب والاستهتار الاسرائيلي بملف المعتقلين"

قالت وكالة الانباء الايرانية "أرنا" في نبأ نشرته على موقعها الألكتروني، اليوم السبت، ان عضو المجلس التشريعي الفلسطيني، امين سر حركه فتح في الضفه الغربيه الاسير مروان البرغوثي، دعا جماهير الشعب الفلسطيني الي تنظيم نشاطات وتظاهرات جماهيريه تضامنا مع الاسرى عشيه اللقاء المرتقب بين رئيس السلطه الفلسطينيه محمود عباس (ابو مازن) ورئيس الوزراء الاسرائيلي، اريئيل شارون المقرر في ‪ ۲۱‬من الشهر الجاري.

وقالت الوكالة ان البرغوثي سرب رسالة من داخل قسم العزل في سجن بئر السبع الي "الحمله الشعبيه للتضامن مع مروان البرغوثي"، كتب فيها: "لقد حان الوقت لوقف التلاعب والاستهتار الاسرائيلي بملف المعتقلين".

واكد البرغوثي علي اهميه ادراج قضيه الاسري الفلسطينيين كجزء اصيل من الحل السياسي وعدم تركها تحت رحمه ما يسمي بـ "حسن النوايا الاسرائيليه" والاشتراطات والمقاييس الصهيونيه العنصريه والمجحفه.

ودعا البرغوثي الي اعتبار الـ ‪ ۱۸‬من الشهر الجاري "يوما جماهيريا ووطنيا من اجل حريه الاسري والافراج عنهم".

واشار البرغوثي الي الاوضاع المزريه التي يعيشها الاسرى في السجون حيث تسلب كرامتهم الانسانيه وتمتهن مشاعرهم الدينيه.

وندد البرغوثي بالجريمه التي ارتكبها الجنود الصهاينه بتدنيس القرآن الكريم في سجن مجدو معتبرا ان ما جرى في هذا السجن هو "جريمه لا اخلاقيه تمس مشاعر العالم العربي والاسلامي وتنتهك ابسط الحقوق الانسانيه"، مطالبا بلجنه تحقيق دوليه في ممارسات جنود الاحتلال في سجن مجدو.

وكان "نادي الاسير" الفلسطيني بدوره قد بدا بالتحضير لفعاليات شعبيه وجماهيريه بالتعاون مع مختلف الموء?سسات الوطنيه والاسلاميه والتي ستنطلق من مختلف المحافظات يوم السبت القادم تحت شعار "الحريه للاسري والمعتقلين"، موضحا ان الهدف من هذه الفعاليات هو توجيه رساله سياسيه الي حكومه شارون تؤكد علي "ضروره الافراج عن الاسرى الفلسطينيين ضمن جدول زمني محدد بعيدا عن المعايير الصهيونيه التي تمس كرامه الاسري النضاليه والانسانية".

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية