تدهور الحالة الصحيّة والنفسيّة لأسير من كفر قليل

تدهور الحالة الصحيّة والنفسيّة لأسير من كفر قليل

ناشدت عائلة الأسير رعد القني (40 عاماً) ، من قرية كفر قليل جنوب نابلس كافة المؤسسات الحقوقية و الإنسانية الدولية التدخل لدى سلطات الاحتلال للإفراج عن ابنها بعد تدهور حالته الصحية و النفسية في السجن .

و قال نجل الأسير القني ل"عرب48" إنّ والده المعتقل في سجن النقب الصحراوي يعاني أوضاعاً صحيّة قاسية للغاية بسبب إصابته بمرض السكريّ و ضعفٍ حادٍ بالسمع، إضافة لظروفه النفسية السيئة بسبب بعده عن أبنائه العشرة و زوجته التي تعاني هي الأخرى من أوضاعٍ صحيّة سيئة ، نتيجة إصابتها بالرصاص خلال عملية اعتقال زوجها ما أسفر عن إصابتها بالشلل الكامل و فقدان البصر ، إلى جانب اعتقال نجله ضياء (18 عاماً) و الذي يقضي حكماً بالسجن 28 شهراً .

يشار إلى أنّ الأسير رعد القني اعتقل قبل نحو عامٍ و صدر بحقّه حكمٌ بالسجن ستّ سنوات بتهم أمنيّة ، و هو شقيق الشهيد ماجد القني "ابو شرار" احد قادة كتائب شهداء الاقصى في منطقة نابلس والذي استشهد خلال الاجتياح الأول لمدينة نابلس في شهر نيسان 2002 .

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية