استشهاد الأسير الترابي في مستشفى العفولة

استشهاد الأسير الترابي في مستشفى العفولة

استشهد صباح اليوم الثلاثاء  الأسير الفلسطيني حسن الترابي 22 عاما من قضاء مدينة نابلس، بعد صراع طويل مع المرض في مستسشفى العفولة الإسرائيلي.

واكدت مصادر  فلسطينية من قرية صره غرب نابلس مسقط رأس الشهيد الترابي ل أن ادارة المستشفى ابلغت عائلة الترابي رسميا خبر استشهاده صباح اليوم الثلاثاء.

وكانت محامية وزارة الأسرى هبة مصالحة قالت إن الاسير ترابي مصاب بسرطان الدم وحصل معه انفجار في الأوعية الدموية وتقيؤ شديد للدماء وان حالته الصحية غير مستقرة.

وأضافت أنه يتقيأ الدماء في قسم الجراحة مما اضطر الأطباء الى نقله ثانية الى قسم العناية المركزة وإجراء الفحوصات له، وقد تبين أنه اصيب بجلطة في الاوعية الدموية في ثلاث مناطق في الجسم، وهي الرقبة والصدر والبطن، وحدث انسداد جزئي في الاوعية الدموية.

وكان سلطات الاحتلال قد اطلقت سراحه من سجن مجدو ونقلته الى العفولة لسوء وضعه الصحي.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018