الأربعاء المقبل: إقادة شعلة الحرية بمناسبة يوم الأسير

الأربعاء المقبل: إقادة شعلة الحرية بمناسبة يوم الأسير

دعت وزارة شؤون الأسرى والمحررين ونادي الأسير والقوى والفصائل الوطنية الى حفل اقادة شعلة الحرية لعام م 2014 بمناسبة يوم الاسير وذلك على شرف أقدم الاسيرات وهي الأسيرة لينا الجربوني ابنة عرابة البطوف وفي ذكرى اعتقال القائد مروان البرغوثي.
الحفل يجري يوم الاربعاء القادم في ساحة بلدية البيرة وبحضور رئيس الحكومة الفلسطينية وحيد الحمد الله وتحت رعاية الرئيس محمود عباس.

  وكانت لينا الجربوني قد اعتقلت في الثامن عشر من نيسان 2002، وتعرضت في بدايات اعتقالها لتحقيق قاس في مركز "الجلمة"، لمدة 30 يوماً، ذاقت خلالها شتى أنواع الاستجواب، على أيدي محققين إسرائيليين لا يعرفون الرحمة.

وحكم عليها الاحتلال بالسجن سبعة عشر عاماً، بتهمة الاتصال مع (العدو) وهي تحمل "الهوية الإسرائيلية"، ومساعدة جهات (معادية)، والمشاركة في إحدى العمليات الاستشهادية التي وقعت داخل دولة الاحتلال.

امضت لينا 12 سنة من حكمها حتى الان وهي المتحدثة باسم الأسيرات في سجن هشارون وتعاني لينا من أورام مختلفة في الجسد، وأوجاع في القدمين، بالإضافة إلى وجع الرأس المتواصل، يقابله في الجهة الأخرى إهمال طبي متعمد، من قبل إدارة مصلحة السجون الصهيونية.


 

 

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية