كتائب القسام: الإفراج عن الأسرى بات قريبا

كتائب القسام: الإفراج عن الأسرى بات قريبا

في مؤتمر صحفي عقد بمناسبة يوم الأسير الجمعة، قال المتحدث باسم كتائب القسام إن الإفراج عن الأسرى بات قريبا.

وقال أبو عبيدة، المتحدث باسم كتائب القسام أن الكتائب تواصل العمل من أجل تحرير كافة الأسرى. وبحسبه فإن 'القسام يعمل ليل نهار بشكلٍ دؤوب وبأداء متقن من أجل تحرير كافة الأسرى وإعادتهم لأهلهم وديارهم'.

وأكد في كلمته على عدم التخلي عن الأسرى، باعتبار أن ذلك 'عقيدة ثابتة وواجب مقدس'.

وبعد أن وجه التحية للأسرى بمناسبة يوم الأسير، قال في كلمة موجهة لهم: 'كونوا على ثقة ويقين بأن لحظة الفرج قادمة، ومن حاول قهركم سنقهره، ومن خطط لكسركم سنكسره، وسنفرض إرادتنا على المحتل'.

يذكر في هذا السياق أن عضو المكتب السياسي لحركة حماس، خليل الحية، كان قد صرح يوم أمس الأول بأن 'الإفراج عن الأسرى بات قاب قوسين أو أدنى'.

وقال خلال مسيرة نظمتها القوى الوطنية والإسلامية في غزة  بمناسبة يوم الأسير، الخميس الماضي، إن 'المقاومة قادرة على تحرير أسرى جدد بالطريقة التي يفهمها العدو' وأن 'الفلسطينيين لم يجدوا طريقة لتحرير أسراهم سوى أسر الجنود الإسرائيليين'.

تجدر الإشارة إلى أن عدد الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال يقدر بـ6500 أسير.

كما تجدر الإشارة إلى أن إسرائيل كانت قد أعلنت عن جنديين قتيلين لا يعرف مكان دفنهما، أثناء الحرب العدوانية على قطاع غزة، في حين ترفض كتائب القسام الإدلاء بأية معلومات عنهما.

ملف خاص | من النكبة إلى "الصفقة"