العباسي بعد الإفراج عنه: الاحتلال يتعامل بهمجية مع الأسرى

العباسي بعد الإفراج عنه: الاحتلال يتعامل بهمجية مع الأسرى
الأسير المحرر إبراهيم العباسي

أفرجت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، أمس الاثنين، عن الأسير المقدسي إبراهيم العباسي (55 عاما)، من سجن النقب الصحراوي بعد اعتقال دام 18 عاما.

وقال العباسي فور الإفراج عنه إن 'استشهاد الأسير ياسر حمدوني بالأمس ترك حزناً عميقاً لدى الأسرى'، مبيناً أن 'الأقسام داخل سجن النقب مغلقة وأن الأسرى يخوضون إضراباً حداداً على الشهيد حمدوني'.

ولفت إلى أن 1600 أسير مريض في سجون الاحتلال، متسائلاً عن دور المؤسسات الحقوقية تجاه قضيتهم.

وبيّن العباسي أن 'الاحتلال يتعامل بهمجية كبيرة مع الأسرى'، لافتاً إلى وجود 'حملة شرسة تشن عليهم في كافة النواحي خاصة تجاه الأسرى المرضى منهم'.

وعبر عن سعادته برؤية أحبابه وعائلته، مشيراً إلى أن 'لحظة الفرج تنسي كافة سنوات الأسر فوراً'.

اقرأ/ي أيضًا | استشهاد أسير في سجون الاحتلال جراء جلطة دماغية

وفي ختام حديثه وجه العباسي رسالة لكافة الأسرى فور خروجه من سجن النقب، داعياً إياهم إلى 'الثبات أمام ممارسات الاحتلال'، متمنياً لهم الحرية.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018