توتر في معتقل "عسقلان" بعد الاعتداء على الأسرى

توتر في معتقل "عسقلان" بعد الاعتداء على الأسرى
سلطة سجون الاحتلال تواصل التنكيل بالأسرى (أرشيف)

تسود حالة من التوتر معتقل "عسقلان" بعد اقتحام القوات الخاصة لسلطة سجون الاحتلال صباح اليوم الخميس، قسم (3) في المعتقل والاعتداء على الأسرى والتنكيل بهم، فيما تم نقل بعضهم إلى ما يسمى قسم المعابر.

وبحسب بيان صادر عن هيئة شؤون الأسرى والمحررين، فإن معتقل "عسقلان" يشهد حالة من التوتر والاحتقان في أوساط الأسرى، بعد اقتحام قوات القمع التابعة لسطلة السجون لقسم (3) في المعتقل، حيث تم الاعتداء على الأسرى والتنكيل بهم واقتيادهم إلى قسم المعبار.

وأجرى عناصر وحدات القمع تفتيشات استفزازية، وألحقت الضرر بمقتنيات وممتلكات الأسرى وعبثت بها، كما قامت بفرض سلسلة من الإجراءات العقابية بحق الأسرى المتواجدين في القسم.

ووفقا للهيئة، فإن الإجراءات العقابية تمثلت بحرمان الأسرى من زيارة ذويهم لمدة شهر، وفرض غرامة مالية يصل مقدراها إلى 300 شيكل بحق كل أسير، ومنعهم من الخروج إلى ساحة الفورة، وسحب الأدوات الكهربائية من القسم لعزلهم عن العالم الخارجي.

كما شملت الإجراءات العقابية زج ستة أسرى في زنازين العزل الانفرادي عقابا لهم، وهم: رياض العمور، وبهاء العمور، وعاصف العمور، وإبراهيم الهريمي، وأحمد الهريمي، ومحمد عواد.

وناشد أسرى المعتقل كافة الجهات المعنية والمؤسسات الحقوقية والانسانية، بالتدخل العاجل والسريع للضغط على ادارة المعتقلات لوقف الهجمة التي يتعرض لها جميع الأسرى.