دعوات لمسيرات بالضفة نصرة للحركة الأسيرة

دعوات لمسيرات بالضفة نصرة للحركة الأسيرة
(وفا)

دعت حركة "فتح"، اليوم الإثنين، أبناء الشعب الفلسطيني لتلبية نداء الحركة الأسيرة والخروج في مسيرات غضب ضد الاعتداءات الوحشية من سلطات الاحتلال الإسرائيلي عليهم، مؤكدة أن الاعتداءات تجاوزت الخطوط الحمراء.

وقال المتحدث باسم فتح أسامة القواسمي في بيان إن "ما يجري خلف قضبان الاحتلال بحق أسرانا جرائم حرب وعدوان سافر وإمعان في خرق القانون الدولي والإنساني، وتعدٍ سافر على أبسط حقوق الأسرى وسلوك بلطجي يعكس عقلية الإحرام وإرهاب الدولة المنظم". وطالب العالم بـ"أسره بسرعة التدخل الفوري لوقف ما يجري من مجزرة حقيقية بحق أسرانا الأبطال".

وكان عدد من الأسرى أصيبوا بجراح 3 منهم خطيرة، وعنصرين حراسة من سلطة سجون الاحتلال مساء أمس الأحد، بعد اقتحام قوات القمع الإسرائيلية لقسم 3 بسجن النقب الصحراوي.

وأوضح مكتب إعلام الأسرى، أنه خلال اقتحام قوات القمع الإسرائيلية بالسجون للقسم، طعن أحد الأسرى عنصرين من إدارة السجون.

ويأتي تصاعد الوضع في سجن النقب جراء مواصلة سياسة نقل الأسرى وقمعهم، وتركيب أجهزة تشويش تتسبب بأمراض خطيرة للأسرى.

وأكد نادي الأسير أن الأسرى في قسمي (4) و(7) في سجن النقب، وعددهم نحو 240 أسيراً، ما زالوا مقيدين منذ مساء الأمس في ساحة المعتقل في البرد القارس.

وأوضح نادي الأسير في بيان صدر عنه، اليوم الإثنين، أن سجن النقب شهد مواجهات بين الأسرى والسجانين مساء أمس، وقامت قوات القمع باستخدام الرصاص والغاز في مواجهة الأسرى الذين قاموا بطعن اثنين من السجانين.

ويشهد سجن النقب مواجهات متوترة بين الأسرى والإدارة منذ قرابة الشهر، عقب نصبها لأجهزة تشويش في محيط مجموعة من الأقسام، علما أن عدد الأسرى في النقب نحو 1300 أسير.