الأسير المقعد معتز اعبيدو يواصل إضرابه عن الطعام رفضا لاعتقاله الإداري

الأسير المقعد معتز اعبيدو يواصل إضرابه عن الطعام رفضا لاعتقاله الإداري
الأسير المقعد معتز اعبيدو

أفادت مؤسسة مهجة القدس للشهداء والأسرى والجرحى، أن الأسير المقعد معتز محمد فرج طالب اعبيدو (39 عاما) من مدينة الخليل، يواصل إضرابه المفتوح عن الطعام لليوم الرابع على التوالي رفضا لاستمرار اعتقاله الإداري.

واعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي اعبيدو بتاريخ 05.02.2018 وحولته سلطات الاحتلال للاعتقال الإداري بدون أن توجه له أي تهمة تذكر.

وأشارت "مهجة القدس" إلى أن "الأسير اعبيدو عانى في اعتقالاته السابقة وهو في الأسر من آثار إصابة في يده اليمنى فقد تم إطلاق النار عليه بشكل مباشر من قبل جنود الاحتلال أثناء اعتقاله السابق، كذلك يعاني من شلل في قدمه اليسرى جراء إطلاق النار عليه من مسافة خمسة أمتار أثناء اعتقاله من قبل قوات الاحتلال الصهيوني بتاريخ 11.11.2011م، وقد تعرض لإصابة برصاصة (دمدم) تفجرت بمنطقة الحوض والبطن، وهو مقعد نتيجة الإصابة ويتحرك بواسطة كرسي".

وأضافت أنه "رغم ما يعانيه الأسير اعبيدو إلا أن سلطات الاحتلال تُصر على اعتقاله إداريا، وتحتجزه في ظروف صعبة أدت إلى تفاقم معاناته؛ فهو يعتمد على رفاقه في الأسر في إدارة حياته داخل المعتقل، وذلك بعد أن فقد السيطرة والتحكم بأطرافه؛ وتكتفي إدارة معتقلات الاحتلال بإعطائه المسكنات كعلاج".

وختمت المؤسسة بالقول إن "الأسير معتز اعبيدو من مواليد 12.09.1980م، وهو أب لطفلتين، اعتقل سابقا في سجون الاحتلال الصهيوني عدة مرات على خلفية انتمائه ونشاطاته في صفوف حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، وكان الاعتقال الأخير بتاريخ 11.04.2013م؛ حيث أمضى في الأسر 33 شهرا على ذات التهم السابقة وأفرج عنه بتاريخ 09.11.2015".

 

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية