المقدسي عودة يعانق الحرية بعد 18 عاما بالأسر

المقدسي عودة يعانق الحرية بعد 18 عاما بالأسر
الأسير المحرر بلال عودة (مواقع التواصل)

أفرجت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، يوم الثلاثاء، عن الأسير المقدسي بلال محمد عودة (42 عاما)، بعد اعتقال استمر 18 عاما في سجون الاحتلال.

وكان بلال اعتقل بتاريخ 8/8/2001، وحكمت عليه محكمة عسكرية حكما بالسجن 18 عاما، وذلك بعد أن أدانته بالانتماء للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين والقيام بعدة نشاطات وعمليات، بحسب نادي الأسير.

وتنقل بلال في كافة السجون، وتحرر من سجن النقب الصحراوي، وتميز بلال بعلاقته الوطنية الطبية مع كافة الأسرى، ويعتبر من الأسرى الفاعلين في الحركة الأسيرة.

ونجح المحرر عودة خلال اعتقاله في متابعة تحصيله العلمي حيث حصل على شهادة الماجستير.