نقل أسير إثر تدهور وضعه الصحي إلى المستشفى

نقل أسير إثر تدهور وضعه الصحي إلى المستشفى
الأسير إبراهيم غنيمات

قال نادي الأسير اليوم، الثلاثاء، إن تفاقما طرأ على الوضع الصحي للأسير إبراهيم محمد سعيد غنيمات (42 عاما) من بلدة صوريف، قضاء الخليل، وعلى إثره نُقل إلى مستشفى مدني للاحتلال.

وأوضح النادي أن "غنيمات يُعاني من مشاكل في القلب منذ العام 2015، وخلال السنوات الماضية أُجريت له ثلاث عمليات جراحية، وما يزال ينتظر إجراء عملية جراحية رابعة لزراعة جهاز لتنظيم دقات القلب".

يُشار إلى أن الأسير غنيمات معتقل منذ يوم 27 كانون الأول/ ديسمبر 2010، وتعرض لتحقيقٍ قاسٍ استمر لمدة 40 يوما، ولاحقا صدر بحقه حُكما بالسّجن المؤبد و20 عاما، وخلال الثلاث سنوات الأولى على اعتقاله، حرمت سلطات الاحتلال عائلته من زيارته، وخاض خلالها عدة إضرابات للسماح لعائلته بزيارته، كما تعرض للعزل أكثر من مرة، حسبما صرح نادي الأسير.

يُذكر أن غنيمات أب لأربعة أبناء، ويقبع اليوم في معتقل "ريمون".