إصابة 73 أسيرا في سجن "جلبوع" بفيروس كورونا

إصابة 73 أسيرا في سجن "جلبوع" بفيروس كورونا
التحذير من تفشي الفيروس بصفوف الأسرى (سلطة السجون)

ارتفاع عدد الأسرى المصابين بفيروس كورونا المستجد في سجن "جلبوع" إلى 73، علما أن العدد مرشح للازدياد، حيث قامت إدارة سجون الاحتلال بإغلاق السجن مع ازدياد عدد الإصابات بالفيروس في صفوف الأسرى، ومنع زيارات الأهالي، بحسب ما أفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، اليوم الثلاثاء.

وكان عددا من الأسرى المصابين بفيروس كورونا، شعروا بأعراض المرض، منتصف الأسبوع الماضي، وأخبروا إدارة السجون بذلك، إلا أنها تجاهلت الأمر ولم تجري أي فحوصات لهم.

وأفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين صباح الثلاثاء، بارتفاع عدد الأسرى المصابين بفيروس كورونا في سجن جلبوع إلى 73، مشيرة إلى أن العدد مرشح للازدياد خلال الساعات والأيام المقبلة.

وأوضحت الهيئة في بيان لها أن إدارة السجن أغلقت المعتقل بالكامل وألغت جميع الزيارات وأعلنت أنها ستقوم بنقل جميع المصابين إلى سجن "سليمون".

وذكر نائب مدير عام الدائرة القانونية للهيئة المحامي جميل سعادة، أن الاحتلال ارجع الأهالي ومنعهم من زيارة الأسرى بسبب تفشي كورونا في السجن.

ونددت الهيئة بالتدابير السيئة والإجراءات الوقائية والاحترازية المعدومة داخل سجون الاحتلال واستهتار الإدارة في الحفاظ على سلامة المعتقلين.

وأكدت أن سياسة الإهمال والتقصير الإسرائيلية المتعمدة والممنهجة، هي من جعلت الأسرى هدفا لفيروس كورونا ولكل الأوبئة والأمراض الخطيرة التي تودي بحياتهم.

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص