"لن ننسى ولن نغفر"; الطلاب العرب في جامعة حيفا يتظاهرون في ذكرى النكبة

"لن ننسى ولن نغفر"; الطلاب العرب في جامعة حيفا يتظاهرون في ذكرى النكبة


شارك العشرات من الطلاب العرب (يوم الاثنين) في جامعة حيفا بالاعتصام الطلابي الذي دعت اليه الكتل الطلابية كل من "التجمع الطلابي الديمقراطي" و "ابناء البلد الطلابية" و "الجبهة الطلابية" و "كتلة اقرأ" وذلك بمناسبة 62 عاما على نكبة شعبنا الفلسطيني.
"تحل علينا هذه الأيام ذكرى النكبة الـ 62 لأكبر عملية سطو مسلح في القرن العشرين، حيث تم تهجير مئات الالاف من شعبنا وتدمير قرانا ومدننا كجزء من مخطط التطهير العرقي في فلسطين من قبل الحركة الصهيونية
ان النكبة التي حلت بنا عام 1948 ما زلت مستمرة من خلال اساليب عديدة منها مخططات التهويد، هدم البيوت، مشاريع اسرلة شبابنا، الملاحقات السياسية للقيادة الوطنية

لذلك نجد أنه من واجبنا احياء ذكرى النكبة والتصدي لجميع أشكال العنصرية، بما في ذلك تضييقات ادارة الجامعة على العمل السياسي - الاجتماعي الطلابي المشروع".

ربيع عيد: تشريعاتكم العنصرية لحظر احياء ذكرى النكبة لا ولن تثنينا عن التذكر والتذكير..

وفي حديث لموقع "عرب48"، قال سكرتير "التجمع الطلابي الديمقراطي" في جامعة حيفا، ربيع عيد " اننا من خلال هذه التظاهرة نرسل رسالة واضحة للمؤسسة الاسرائيلية بان تشريعاتكم العنصرية لحظر احياء ذكرى النكبة لا ولن تثنينا عن التذكر والتذكير بما حصل عام 1948، واحيائها مستمر ما دامت النكبة مستمرة".واضاف: " كما وانها رسالة قوية نبعث بها الى ادارة الجامعة التي تقوم بالعديد من التضييقات ضد الكتل الطلابية العربية نقول فيها بانكم مهما حاولتم تقليص العمل السياسي لن تثنونا عن نشاطنا الطلابي الفلسطيني".

قطعان اليمين تتظاهر قبالة الطلاب العرب..

وخلال الاعتصام الطلابي قام العديد من قطعان اليمين العنصري بالتظاهر قبالة الطلاب العرب رافعين الاعلام الاسرائيلية وصورا لجلعاد شاليط وقاموا بالهتاف بهتفات عنصرية، ما دفع الطلاب العرب بتحويل الاعتصام الى مظاهرة رافعين الاعلام الفلسطينية مرددين بالصوت الواحد: "بالروح بالدم نفديك يا فلسطين" و" ارض العروبة للعرب صهيوني شيل وارحلي"............

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018