اليونيسيف: المياه الجوفية بغزة غير صالحة للاستعمال

اليونيسيف: المياه الجوفية بغزة غير صالحة للاستعمال
(أ.ب.) أرشيف

أكدت مديرة مكتب "اليونيسيف" في غزة، تانيا ماكبرايد، إن أقل من 4% من مياه الخزان الجوفي في قطاع غزة صالحة للاستعمال.

جاء ذلك خلال كلمة لها في احتفال العديد من المؤسسات المحلية والدولية، اليوم الخميس، بيوم المياه العالمي في محطة تحلية مياه البحر للمناطق الجنوبية-المرحلة الأولى، بعنوان "من الطبيعة وإلى الطبيعة".

وأضافت ماكبرايد، أن مشكلة المياه في قطاع غزة تدعونا لإيجاد الحلول اللازمة لهذه الأزمة وما ينتج عنها من أضرار، لذلك نحتاج للعمل الكثير لإيجاد بنية خاصة للمياه والوصول للمياه الصالحة في ظل أن 4% من مياه الخزان الجوفي في غزة فقط تصلح للاستعمال.

وأشارت إلى الأخطار الناتجة عن تلوث المياه بسبب ضخ المياه العادمة إلى البحر، خاصة أن البحر هو المرفق الوحيد المتوفر لذهاب الأطفال وعائلاتهم إليه، لأن الوضع في غزة صعب ويجب أن نفعل الكثير لإنهاء هذا الوضع على الصعيد المائي، منوهة إلى عمل "اليونيسيف" مع العديد من المؤسسات الشريكة المحلية والدولية، لتقليل أضرار المياه وتوفير مياه صالحة وآمنة للشرب في القطاع، رغم ما نواجهه من تحديات يومية لتحقيق ذلك.

من جانبه، قال حسام جودة من الاغاثة الإسلامية في فلسطين إننا "نعمل في هذا المجال ونسعى لتوفير مياه صالحة للشرب بالتعاون مع المجتمع، خاصة أنه الشريك الأساسي لإيصال خدمة المياه الصالحة للشرب".

وتناول جودة دور المجتمع لتغيير سلوك هام في المياه من خلال رفع التوعية وحق الوصول للخدمة وتمكين المؤسسات للقيام بدورها لرعاية المياه الآمنة، ولا بد من العمل لحل المشاكل التي تحقق هذا الوصول.

بدوره، قال المسئول في مصلحة مياه بلديات الساحل منذر شبلاق إنه "لا بد من إزالة جميع العقبات والتحديات التي تعترض توفير مياه صالحة وآمنة للشرب في قطاع غزة الذي يعاني من مشكلة كبيرة جدا في مياه الشرب، لذلك فإننا نعمل في ظروف معقدة جدا ونحقق الكثير من الانجازات على صعيد توفير المياه للمواطن".

وأكد أهمية الاستفادة من المياه العادمة، في مجالات عدة، وضرورة تحسين شبكات المياه واستخدام مياه الأمطار وإعادة استخدام مياه الصرف الصحي ومراجعة عادات استخدام المياه كل ذلك لأجل توفير مياه صالة للاستخدام الأدمي.

من جانبه، تطرق نائب رئيس سلطة المياه ربحي الشيخ إلى جهود سلطة المياه لتحقيق الأمن المائي للمواطن رغم أن نحو 90% من مصادر المياه الفلسطينية تحت السيطرة الإسرائيلية.

وشدد على ضرورة توفير التمويل اللازم وتنفيذ البرامج الخاصة بتطوير المنظومة المائية، وسنعمل دون كلل لأجل توفير المياه الصالحة والآمنة للمواطن.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018