وقائع العدوان الإسرائيلي على الشعب الفلسطيني ليوم أمس

وقائع العدوان الإسرائيلي على الشعب الفلسطيني ليوم أمس

من الســاعة [19:00]  الأربعاء إلى الساعة [19:00] الخميس


تواصل قوات الاحتلال الإسرائيلي عدوانها على شعبنا الفلسطيني، مستخدمة مختلف أنواع الأسلحة في ظل الحصار الشامل الداخلي والخارجي، موقعة المزيد من الخسائر البشرية في صفوف شعبنا، وتحتل معظم المدن والبلدات والمخيمات والقرى الفلسطينية، وتفرض عليها نظام حظر التجول، وتداهم المنازل والمحلات التجارية والمؤسسات العامة وتحطم محتوياتها.


 وقد بلغ عدد الإصابات لهذا اليوم [22]، منهم [4] أطفال، ومن بين الجرحى طفل في حالة الخطر، وبلغ إجمالي الاعتقالات [21] مواطناً، وعدد الأشجار التي قطعت وحرقت [400] شجرة، كما بلغت مساحة الأراضي التي جرفت ودمرت [840] دونماً، وعدد المباني التي تضررت [10] منازل، وعدد السيارات التي تضررت [3] سيارات، أما مساحة الأراضي التي صودرت لصالح جدار الضم العنصري فبلغت [130] دونماً، وأقامت [4] نقاط عسكرية إسرائيلية جديدة، وقصفت بالرشاشات الثقيلة والآلية [7] مرات، وقد شمل هذا العدوان مختلف محافظات الوطن، وذلك على النحو التالي:


 1. محافظة القدس: § اقتحمت قوات الاحتلال خيمة الاعتصام الاحتجاجية، التي نصبتها "اللجنة المركزية لمقاومة الجدار العنصري" بين ضاحية البريد والرام، وحطمتهما، كما نصبت كرفاناً وبرجاً عسكرياً للمراقبة بالقرب من "جدار الضم والفصل العنصري" في مخيم قلنديا.


 2. محافظة رام الله والبيرة: § نصبت قوات الاحتلال حاجزاً عسكرياً على المدخل الجنوبي لمدينة البيرة، وأوقفت المواطنين ودققت في هوياتهم، واحتجزت مئات المركبات وأجبرت أصحابها على الترجل.


 3. محافظة نابلس: § اقتحمت قوات الاحتلال مدينة نابلس، تحت ساتر كثيف للنيران، مما أدى إلى إصابة الفتى "وليد الشحروري" [16] عاماً، بجراح خطرة، واعتقلته، وتمركزت في شارع فيصل وحي رأس العين والجبل الشمالي وفي محيط المقبرة الشرقية، واستولت على العديد من المنازل وحولتها لنقاط عسكرية، عرف من بينها منازل: "أبو غازي التيتي"، و"إياد حنون"، و"حسن النعنع"، وبنايتي "أبو زنط واستيتية"، ومنزل العقيد "عصام الشايب"، واعتقلت نجليه "طارق ومروان"، بعد أن أطلقت النار والقنابل اليدوية بداخله، مما الحق به أضراراً جسيمة، واعتقلت المواطنين: "أسيد الشنطي" [20] عاماً، و"محمد عيران" [22] عاماً، والفتى "وليد الشحروري" [16] عاماً.


 4. محافظة جنين: § اقتحمت قوات الاحتلال بلدة طوباس وقرية فحمه والحارة الشرقية، تحت ساتر من نيران أسلحتها الرشاشة باتجاه منازل المواطنين، وداهمت منزل ذوي الفتى "أحمد فوزي السعدي" [17] عاماً، واعتدت عليه، مما أدى إلى إصابته بجراح، واعتقلته، واعتقلت الفتى "سامي قاسم دراغمة" [17]، و"أحمد عبد اللطيف نواصرة" [22] عاماً.


 5. محافظة طولكرم: § اقتحمت قوات الاحتلال عزبة الجراد والحارة الشرقية في طولكرم، وسط إطلاق نار، وداهمت العديد من المنازل، واعتقلت المواطنين "عماد أبو شريفة"، "محمد فحماوي" و"علاء سرحان".


 6. محافظة سلفيت: § واصلت قوات الاحتلال تجريف أراضي المواطنين الزراعية في بلدة اسكاكا، لاقامة جدار الفصل والضم العنصري، وأطلقت باتجاه المواطنين والمتضامنين الأجانب النار وقنابل الغازات السامة، مما أدى إلى إصابة العديد منهم بحالات إغماء، واعتقلت متضامنين اثنين، واحتجزت العديد منهم، واقتلعت أكثر من [400] شجرة زيتون في منطقة "خلة جهمة".


 7. محافظة الخليل: § إصابة الشاب "ماهر علي الطويل" [38] عاماً، جراء انفجار جسم مشبوه به خلال عمله في أرضه في منطقة جبل الشريف، كما توغلت قوات الاحتلال في منطقة نمرة، وداهمت العديد من المنازل باستخدام الكلاب البوليسية، وفتشتها وعبثت بمحتوياتها، واعتقلت المواطن "لؤي نعمان مطاوع" [22] عاماً.


 8. محافظة بيت لحم : § توغلت قوات الاحتلال في بلدة الدوحة، وداهمت منزل المواطن "وائل الجراشي"، وأخرجت سكانه إلى العراء، واعتقلت المواطنين: "موسى محمد الزغاري" [21] عاماً، والشقيقان "وجدي وموسى معتصم الزغاري" [19،26] عاماً، كما صادرت عشرات الدونمات من أراضي المواطنين في قرية السواحرة الشرقية، تعود لكل من: "خالد السرخي"، و"عبد الله جميل"، لبناء معبر جديد على طريق واد النار، وجرفت مساحات واسعة من أراضي المواطنين الزراعية في قريتي بيت تعمر وزعترة، استكمالاً لشق الطريق الاستيطاني الواصل بين مختلف التجمعات الاستيطانية، بدءا من أفرات وصولاً إلى مستوطنة جبل أبو غنيم.


 9. محافظة الوسطى: § هدمت قوات الاحتلال في منطقة أبو العجين، منزلي المواطنين، "محمد توفيق الكرد"، و"يوسف محمد الكرد"، وأطلقت نيران أسلحتها الرشاشة وقنابل الإنارة في المنطقة، مما أدى إلى احتراق منزلاً لعائلة "العديني"، واعتقلت الشقيقين: "عبد الرحمن وعبد اللطيف محمد الكرد" [14،20] عاماً، كما أبلغت المواطن "احمد أبو هداف"، بمصادرة الأرض الواقعة شمال وجنوب مستوطنة "كيسوفيم"، وتبلغ مساحتها من [500 –800] دونم، عرف من أصحابها، عائلات: "أبو هداف" و"السميري" و"أبو العجين"، وأغلقت حاجزي المطاحن وأبو هولي، ومنعت المواطنين والطلبة من الوصول إلى جامعاتهم وأماكن أعمالهم، واعتقلت اثنين منهم.


 10. محافظة خانيونس: § واصلت قوات الاحتلال لليوم الثالث على التوالي، إغلاق الطريق الوحيدة المؤدية إلى مبنى "شركة المطاحن" الفلسطينية، مما يهدد بفساد كمية الدقيق الموجودة في الصوامع.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018