تمديد المنحة القطرية لقطاع غزة مدة ثلاثة أشهر

تمديد المنحة القطرية لقطاع غزة مدة ثلاثة أشهر
العمادي في غزة (الأناضول)

أعلن رئيس اللجنة القطرية لإعادة إعمار غزة، السفير محمد العمادي، اليوم الأربعاء، استمرار بلاده في تقديم المنحة المالية للقطاع حتى آذار/مارس المقبل.

وقال العمادي في تصريحات أمام الصحافيين بغزة خلال تسليم 22 مركبة ومعدات لآليات الإطفاء للدفاع المدني في غزة إن "قطر تدرس بشكل إيجابي طلب الإخوان في قطاع غزة لتمديد المنحة القطرية".

وشدد العمادي، الذي وصل غزة، فجر الأربعاء، عبر معبر بيت حانون "إيرز"، شمالي القطاع، على أن المنحة موجودة وقائمة لشهر مارس (آذار) من العام القادم". وأضاف "نحن مستمرون معكم في المنحة والكهرباء والمساعدات الشهرية للأسر الفقيرة".

وتابع العمادي "كل شيء مستمر في الربع الأول من السنة القادمة بشكل مؤكد وإن شاء الله هناك أمل لتجديدها بشكل مستمر".

وبحسب مصادر في حركة "حماس"، فإن الحركة "طلبت من قطر تمديد المنحة الشهرية وقدرها 30 مليون دولار لمدة عام إضافي، وذلك خلال لقاء رئيس المكتب السياسي لحماس، إسماعيل هنية، مع أمير دولة قطر بالدوحة هذا الأسبوع".

تقدَّر معدلات البطالة في قطاع غزة بنسبة 52 في المائة، إلى جانب انخفاض نسبة العاملين بأجر في القطاع الخاص، الذين يتقاضون أجرًا شهريًا حسب الحدّ الأدنى للأجر البالغ 1450 شيكلًا، وفقًا لقانون العمل الفلسطيني.

ويعتمد أكثر من 80 في المائة من السكان على المساعدات الإغاثية التي تقدمها المؤسسات الدولية العاملة في القطاع.

قطر تسلم مركبات ومعدات للدفاع المدني في غزة

وسلمت اللجنة القطرية لإعادة إعمار قطاع غزة، الأربعاء، معدات ومركبات خاصة بإطفاء الحرائق وعمليات الإنقاذ لجهاز الدفاع المدني الفلسطيني في قطاع غزة.

والثلاثاء، أدخلت سلطات الاحتلال الإسرائيلي تلك المركبات والمعدات لقطاع غزة للمرة الأولى منذ 20 عاما، حيث كانت تمنع دخولها طوال السنوات الماضية، وفق مسؤولين فلسطينيين بالدفاع المدني، دون إبداء أي أسباب.