ادخال 150 حاوية الى مستوطنة نافيه دكاليم لنقل متاع مستوطنين

ادخال 150 حاوية الى مستوطنة نافيه دكاليم لنقل متاع مستوطنين

استسلم الجيش الاسرائيلي بشكل مؤقت ظهر اليوم الاثنين للمستوطنين في مستوطنة نافيه دكاليم وامتنع عن دخولها لتوزيع بلاغات الاخلاء فيها.

في غضون ذلك ذكرت وسائل الاعلام الاسرائيلية ان الجيش والشرطة الاسرائيليين انهيا اليوم توزيع بلاغات الاخلاء على المستوطنين في المستوطنات المعدة للاخلاء.

وكانت قوات الجيش قد واجهت معارضة بالدخول الى عدد من المستوطنات بينها مستوطنة نافيه دكاليم وهي الاكبر بين المستوطنات في القطاع.

واتفق قادة الجيش الاسرائيلي في القطاع مع سكرتارية مستوطنة نافيه دكاليم على تسليم بلاغات الاخلاء بشكل جماعي على ان توزعها سكرتارية المستوطنة على العائلات بنفسها.

وفي مقابل ذلك افاد موقع هآرتس الالكتروني بان مستوطنين في نافيه دكاليم طلبوا من الجيش الاسرائيلي مساعدتهم في رزم امتعتهم معربين عن استعدادهم للاخلاء طواعية.

وقالت هآرتس ان الجيش احضر 150 حاوية من النوع الكبير وادخلها الى نافيه دكاليم بناء على طلب عائلات في هذه المستوطنة لنقل امتعتهم الى مواقع استيعاب المستوطنين داخل الخط الاخضر.


ونقلت وسائل الاعلام الاسرائيلية عن وزير الدفاع الاسرائيلي شاؤل موفاز قوله ان "لا نية لدينا بالصدام مع المستوطنين".

واضاف موفاز ان "القوات الاسرائيلية لن تقتحم بقوة المستوطنات التي تسد الطريق فيها امام دخول حاملي بلاغات الاخلاء في اليومين القريبين".

وبدأ ضباط وجنود في الجيش والشرطة الاسرائيليين صباح اليوم بالدخول الى المستوطنات في قطاع غزة بهدف تسليم بلاغات الاخلاء الى عائلات المستوطنين.

وبعد ان صادقت الحكومة الاسرائيلية ظهر اليوم على اخلاء المستوطنات في الكتلة الاستيطانية غوش قطيف دخل حاملو بلاغات الى هذه المستوطنات لكنهم واجهوا معارضة كبيرة في نافيه دكاليم وهي اكبر المستوطنات في قطاع غزة.

وابلغ الجيش الاسرائيلي سكرتارية مستوطنة نافيه دكاليم بقرارهم عدم الدخول اليها وانهم سيسلمون بلاغات الاخلاء بشكل مركز على ان تقوم سكرتارية هذه المستوطنة بتوزيعها على المستوطنين.

وقالت الاذاعة الاسرائيلية العامة ان المئات من ابناء الشبيبة الذين تسللوا في الفترة الاخيرة الى غوش قطيف قد سدوا الطريق امام قوات الجيش الاسرائيلي عند مداخل مستوطنة نافيه دكاليم واشعلوا الاطارات المطاطية.

من جهة ثانية افاد موقع يديعوت احرونوت الالكتروني ان القاطنين في مستوطنة سانور في شمال الضفة الغربية رفضوا اليوم تسلم بلاغات الاخلاء التي احضرها ضابط رفيع في الجيش الاسرائيلي.

ولم ينجح الضابط في اقناع المستوطنين في سانور باستلام البلاغات وعاد ادراجه بعد الاجتماع معهم.

يشار الى ان الجيش الاسرائيلي اغلق عند منتصف الليلة الماضية قطاع غزة امام الاسرائيليين معلنا بدء عملية اخلاء المستوطنين فيه.

ويمهل الجيش المستوطنين في القطاع اخلاء انفسهم طواعية خلال اليوم ويوم غد فيما سيبدأ بعد غد الاربعاء باخلاء المستوطنين بالقوة.

وفيما اشارت تقديرات اجهزة الامن الاسرائيلية الى ان قرابة 50% من المستوطنين في القطاع سيخلون انفسهم طواعية وثقت عدسات القنوات التلفزيونية الاسرائيلية مشاهد شاحنات تخرج من القطاع محملة بمتاع المستوطنين.

واضافة الى مستوطني القطاع الرافضين اخلاء انفسهم طواعية هناك ما لا يقل عن 5000 مستوطن من الضفة الغربية تسللوا الى مستوطنات القطاع بهدف مقاومة الاخلاء.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018