بكتريا تضيء المدرج الروماني في "رسالة سلام"

بكتريا تضيء المدرج الروماني في "رسالة سلام"
المدرج الروماني في روما

أضاءت صورة مكبرة لبكتريا تعيش على سطح كولوسيوم روما الجدار الخارجي لهذا المدرج الروماني القديم العملاق هذا الأسبوع فيما وصفته الفنانة الألمانية ساباين كاكونكو بأنه رسالة سلام.

وأحصت كاكونكو الكائنات الدقيقة من الجانب الشمالي الغربي للهيكل البالغ عمره 2000 عام تقريبا ووضعت العينات تحت مجهر وأسقطت صورة العينات على الواجهة التي تم تجديدها مؤخرا في كل ليلة من 17 إلى 19 أيلول (سبتمبر).

وقالت كاكونكو من شرفة تطل على المنتديات الإمبراطورية التي تعرضت لأضرار في قلب العاصمة الإيطالية "أنا سعيدة للغاية لإعطاء أصغر شكل من أشكال الحياة وهي البكتيريا، هذه المنصة الرائعة للتواصل".

وأضافت "أنها رسالة سلام. أعتقد أننا يمكن أن نتعلم الكثير من البكتيريا. ففي أنواعها الخاصة فهي تبني شبكة وتتعاون وتتواصل وربما هذا هو السبب في أنها أقدم شكل من أشكال الحياة".

وقالت إن ثروة البكتيريا على سطح الكولوسيوم جعله المكان الوحيد في العالم الذي ترغب في صنع فيه "النحت المضىءالحي" والذي أطلقت عليه اسم "لا يقهر".

وقالت كاكونكو التي عملت مع علماء في ألمانيا والدنمارك وتعتقد أن أبحاثهم على النصب الروماني ربما أدى إلى الكشف عن نوع جديد من الميكروبات "ينبغي على هذه الأجرام الكثيرة والسلاسل الحساسة أن تساعد أيضا المشاهدين على فهم حياة وصحة الإنسان".

وقالت "من الأكثر صحة العلاج بالبكتريا من المضادات الحيوية". 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018