منة شلبي تبكي في دبي السينمائي

منة شلبي تبكي في دبي السينمائي

شارك الفيلم المصري "نوارة" في مهرجان دبي السينمائي بدورته الـ12، وحاز بإعجاب نقاد وسينمائيين مصريين وعرب ممن شاركوا بالمهرجان.

وقالت مخرجة الفيلم، هالة خليل، اليوم الأحد، أنها انتهت من مراحل مونتاج الفيلم قبل يومين فقط من عرضه في المهرجان، وإن "يتناول قضية الأوضاع الإنسانية والاجتماعية الصعبة للمصريين قبل وأثناء ثورة 25 يناير، التي أطاحت بالرئيس الأسبق حسني مبارك".

وأضافت: "استغرق تصوير الفيلم أكثر من عام، ويتنافس ضمن المسابقة الرسمية للمهرجان"، وهو من بطولة منه شلبي ومحمود حميدة وشيرين رضا وأحمد راتب وأمير صلاح الدين.

ونالت نجمة الفيلم منه شلبي، إعجابا كبيرا من المشاركين في المهرجان، واستقبلت هذه الإشادة بحالة من البكاء عقب عرض الفيلم في دبي، معبرة عن سعادتها لمشاركتها في "هذا العمل السينمائي الإنساني"، مشيرة إلى أنها "بذلت مجهودا كبيرا خلال مراحل تصويره التي بدأت في شهر كانون الأول/ديسمبر من العام الماضي".

وسرق الفيلم الأضواء في أروقة المهرجان، وعلقت الفنانة المصرية ليلى علوي التي حضرت عرض الفيلم، بأن "(نواره) فخر للسينما المصرية، حيث تناول صورا من الواقع المصري الأليم، يرصد طموحات الشارع المصري أثناء ثورة يناير بلغة سينمائية رائعة".

أما الفنانة المصرية إلهام شاهين، فقالت "اعتبر أن هذا الفيلم فاز بجائزة الجمهور، حيث لاقى إعجابا كبيرا من الجميع، وأتوقع له أن يفوز بجائزة كبرى في مسابقة مهرجان دبي".

ويتناول الفيلم، "قصة فتاة فقيرة، تعيش في أحد الأحياء العشوائية بالقاهرة، وتعمل في فيلا فاخرة يسكنها أحد المسؤولين السابقين في عهد الرئيس المصري المخلوع، حسني مبارك، راصدا المفارقة الكبيرة بين حياة المصريين الفقراء، وحياة الرفاهية لرموز الفساد".

وتتناول مشاهد الفيلم، طموحات رجل الشارع البسيط بعودة الأموال "التي نهبها رموز مبارك وهربوها للخارج، وبتحسن أحوالهم المعيشية، لكن أحلامهم لم تتحقق".

اقرأ أيضًا| أين اختفى الفستان الذي قسم الكوكب إلى نصفين؟

يشار إلى أن المهرجان الذي انطلق يوم الأربعاء الماضي، عرض أيضا الفيلم المصري "قبل زحمة الصيف"، بطولة هنا شيحة وماجد الكدواني، ومن إخراج محمد خان.