4 أفلام موسيقية عليك مشاهدتها

4 أفلام موسيقية عليك مشاهدتها

كثيرون يتفقون حول سحر الموسيقى، ولكن كيف يمكن أن تختلف الموسيقى عندما تكون مصوّرة ومجسدة داخل فيلم درامي، كيف يمكن أن تؤثر على أمزجتنا المختلفة، من خلال مواقف مختلفة، منها التعيس والسعيد.

نستعرض لكم هُنا 5 أفلام موسيقيّة نصح النقاد السينمائيون في موقع "روتن توميتو" الشهير بمشاهدتها، وذلك بعد أن حصدت الجوائز ولاقت ردود فعل إيجابيّة، لكل من النقاد والمشاهدين على حدّ سواء.

School of Rock

"ديوي"، عازف غيتار فاشل، ويغني في إحدى الفرق الموسيقية المحليّة التي طردته في النهاية، ليجد نفسه مدرّسًا في إحدى المدارس يعلّم التلاميذ ويدربهم على الغناء، وذلك للاشتراك مع أشهر فرق الروك.

تمّ إنتاج الفيلم عام 2003، وهو من بطولة جاك بلاك، ومايك وايت، وبلغ أرباحًا وصلت إلى 131 مليون دولار أثناء عرضه في دور السينما.

Once

لا تجري أحداث الفيلم في أماكن متعددة، كما لا توجد أسماء للشخصيات، ولا أحاديث مثيرة للضجر بين المشاهد المختلفة، ولكن كلّ هذا قد ينسى أمام الموسيقى الرائعة التي أبدعها جلين هانسارد، وماركيتا أرجلوفا.

صدر الفيلم عام 2007، إذ تمّ تصويره خلال 17 يومًا فقط وبميزانيّة لم تتعدّ الـ150 ألف دولار، وحصد أرباحًا بلغت 23 مليون دولار، كما فاز الثنائي جلين وماكريتا جائزة الأوسكار عن أفضل أغنية.

Crazy heart

"كل ما أطلبه هو فرصة أخرى"، بهذه الجملة بدأت فرقة "أبوف أند بيوند" أغنيتها، وذلك بعد أن استرجع "جيف بريدجز" تألقه مرة أخرى، وانزوى مختفيًا عن الساحات والأضواء مدمّرًا بذلك نفسه، حتى يلتقي بعد ذلك بالصحافية "ماجي جلينهال" التي تريه الطريق الصحيحة، وتجبره على مواجهة نفسه، وتخيره بين الإقدام على تدمير حياته، أو العودة مرة أخرى لجماهيره ومحبيه.

أنتج الفيلم عام 2009، كما تم ترشيحه لثلاث جوائز أوسكار، حصد اثنتين منها، وهما أفضل ممثل، وجائزة أفضل أغنية.

Begin Again

بعد رائعته الشهيرة "أونس"، أخرج جون كارني هذا الفيلم الشهير، في مدينة نيويورك بجانب ممثلين كبار، على عكس فيلمه السابق.

كان "كارني" عضوًا بفرقة موسيقية، وهو رب الأسرة الفاشل السكير الذي يحرث شوارع نيويورك، بعد خيانة زوجته له.

يتصادف وجوده في ليلة كئيبة في بار أثناء غناء "كيرا"، ويقرر في لحظة سكر أنّها تستحق العودة إلى عالم الأضواء، و"كيرا" كانت تحتاج إلى شخص يؤمن بها ويعيد إليها بعض الثقة التي فقدتها.

صدر الفيلم في عام 2014، وحقق أرباحًا بلغت 63 مليون دولار، إذ كانت ميزانيته 8 مليون دولار. وتم ترشيح الفيلم لجائزة أوسكار عن أفضل أغنية.

"العاصمة"... القدس والفعل الثقافيّ | ملف خاص