سيلفي وقبلة ودكتوراة... ملخص زيارة الملك سلمان لماليزيا

سيلفي وقبلة ودكتوراة... ملخص زيارة الملك سلمان لماليزيا

اختتم العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود الأربعاء زيارة إلى ماليزيا التي وصلها الأحد الماضي في أولى محطات جولة آسيوية له منذ توليه الحكم في 23 كانون الثاني/يناير 2015.

الزيارة التي استمرت 4 أيام تم خلالها إرجاء مباحثات رسمية وتوقيع 12 مذكرة لتعزيز التعاون في مجالات مختلفة، والاتفاق على إنشاء مركز عالمي للسلام يكون مقره ماليزيا يحمل اسم "مركز الملك سلمان للسلام العالمي".

وعلى هامش المباحثات الرسمي، تخلل الزيارة عدد من اللقطات أبرزت احتفاء بارز بالعاهل السعودي خلال الزيارة، من بينها منحه أعلى الأوسمة الماليزية و2 دكتوراة فخرية. وكانت اللقطات العفوية بارزة خلال الزيارة، من صورة السيلفي التي التقطها رئيس وزراء ماليزيا، محمد نجيب عبد الرزاق، مع العاهل السعودي، وحتى القبلة التي طبعها أحد رجال الدين على جبين الملك سلمان خلال استقباله لهم.

 

سيلفي ووسام وقبلة

عقب وصول الملك سلمان ماليزيا الأحد الماضي، منحه السلطان محمد الخامس ملك ماليزيا، "وسام التاج " الذي يعد أعلى الأوسمة الماليزية.

وفي اليوم التالي، عقد الملك سلمان ورئيس وزراء ماليزيا محمد نجيب عبدالرزاق مباحثات رسمية تم خلالها تبادل وجهات النظر حول سبل تطوير العلاقات الثنائية وتكثيف التعاون بين البلدين في المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية والعسكرية والأمنية، كما تم بحث القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.

وفي أعقاب المباحثات، التقط رئيس وزراء ماليزيا صورة "سيلفي" مع العاهل السعودي، خلال استقلالهما سيارة.

ونشر عبدالرزاق الصورة عبر حسابه الرسمي بموقع "تويتر" وكتب تعليقا عليها: "صورة سيلفي مع خادم الحرمين الشرفين الملك سلمان.. صداقة قوية".

وخلال استقبال العاهل السعودي في مقر إقامته في العاصمة الماليزية كوالالمبور، الأول من أمس الثلاثاء، طبع أحدهم قبلة على جبين خادم الحرمين الشريفين، تقديرا له، وقد حظيت صورة القبلة بانتشار واسع في مختلف وسائل التواصل الاجتماعي.

خلال هذا اللقاء أكد الملك سلمان إن "التحديات التي يواجهها العالم الإسلامي تتطلب المزيد من التعاون والتضامن بين الدول والشعوب الإسلامية"، وحذر من حملات تحاول النيل من وسطية الإسلام.

دكتوراه فخرية

على صعيد الاحتفاء الأكاديمي بالعاهل السعودي، منحت الجامعة الإسلامية العالمية في ماليزيا، الثلاثاء، العاهل السعودي درجة الدكتوراه الفخرية في العلوم السياسية (خدمة الإسلام والوسطية)، وجائزة الإنجاز الفريد المتميز في خدمة الإسلام والأمة.

جاء هذا بعد يوم من منح، جامعة مالايا الماليزية، العاهل السعودي، درجة الدكتوراه الفخرية في الآداب "تقديراً لجهوده وإسهاماته في خدمة العلم".

12 مذكرة تعاون

أيضا خلال الزيارة تم توقيع 12 اتفاقية ومذكرة للتعاون في مجالات شتى، كان أبرزها توقيع شركة النفط السعودية الحكومية "أرامكو" اتفاقية مع شركة النفط والغاز الوطنية الماليزية "بتروناس"، أمس الثلاثاء، اتفاقية تتملك بموجبها أرامكو 50% من مشروع (رابيد) النفطي جنوب ماليزيا باستثمارات تبلغ 7 مليارات دولار.

وبموجب الاتفاقية ستتملك أرامكو نسبة 50% من ملكية مشروع "رابيد" الذي تنفذه شركة بتروناس كجزء من مجمع بينغيرانغ المتكامل في ولاية جوهور جنوبي ماليزيا.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018