ترامب بعد عام من انتخابه: أقل الرؤساء شعبية منذ 1953

ترامب بعد عام من انتخابه: أقل الرؤساء شعبية منذ 1953

بعد مرور عام على انتخاباته، التي طالتها اتهامات بـ"التدخل الروسي"، سجل معدل الرضا عن أداء الرئيس، دونالد ترامب، أدنى معدلًا بين الرؤساء الأميركيين الذين سبقوه، وذلك حسب استطلاع حديث للرأي.

الاستطلاع أجرته قناة "أيه بي سي نيوز" وصحيفة "واشنطن بوست" الأميركيتان، وبين أن 37% ممن شاركوا فيه قالوا إنهم راضون عن أداء ترامب، بينما أبدى 59% عدم رضاهم.

وقال 65% إن الرئيس الأميركي "حقق القليل" أو "لا شي تقريبًا" منذ توليه منصبه، بينما يعتقد 55% أنه لم يفِ بمعظم تعهداته الانتخابية.

وبهذه الأرقام، بات ترامب الأقل شعبية بين عشرة رؤساء تعاقبوا على حكم الولايات المتحدة منذ 1953.

وحسب "واشنطن بوست"، فإن نسبة الرضا عن أدائهم بعد مرور عام على انتخابهم، بلغت 37% لدونالد ترامب، و57% لباراك أوباما، و89% لجورج بوش الابن، و52% لبيل كلينتون، و76% لجورج بوش، و59% لرونالد ريغان، و51% لجيمي كارتر، و56% لريتشارد نيكسون، و77% لجون كينيدي، و61% لدوايت أيزنهاور.

وأجري الاستطلاع خلال الفترة بين 29 تشرين الأول/ أكتوبر الفائت، و1 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري، وشارك فيه 1005 مواطن أميركي، بهامش خطأ قدره +- 3.5%.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018