الجزائر تحظر النقاب في الدوائر الحكومية

الجزائر تحظر النقاب في الدوائر الحكومية
(فيسبوك)

أقرّت الحكومة الجزائرية أمس الخميس، قرارا يمنع بشكل رسمي ارتداء النقاب أو أي لباس يمنع إظهار هوية الفرد في الدوائر الحكومية، خصوصًا موظفات القطاع العام.
وأعلنت المديرية العامة للوظيفة العمومية في بيان لها، أنها أرسلت توجيهات للوزراء وكبار مسؤولي الولايات، بشأن ضرورة الالتزام الصارم بالقرار، والعمل على ضمان تطبيقه، لا سيما في الإدارات العمومية.
وأشارت إلى أن التوجيهات تنص على "أن الموظفين ملزمون باحترام قواعد ومقتضيات الأمن والاتصال على مستوى مصالحهم، والتي تستوجب تحديد هويتهم بصفة آلية ودائمة لا سيما في أماكن عملهم".

وشددت المديرية على ضرورة التزام الموظفين "بتجنب كل فعل أو تصرف غير لائق مهما كانت طبيعة مهامهم ووظائفهم، وبالاتسام بسلوك لائق ومحترم يعكس القواعد والمبادئ التي تحكم المرفق العام، ومنها على وجه الخصوص الحياد والاستمرارية والشفافية".

كما وركزت على ضرورة "التقيد الصارم بما سبق ومنع كل لباس من شأنه عرقلة ممارستهم لمهام المرفق العام لاسيما النقاب الذي يمنع ارتداؤه منعا باتا في أماكن العمل".

ومن الجدير بالذكر أن ارتداء النقاب ليس شائعًا في الجزائر، على عكس الحجاب الذي ترتديه العديد من النساء فيها.