بفضل فرق التوقيت: دول بدأت تحتفل بالعام الجديد

بفضل فرق التوقيت: دول بدأت تحتفل بالعام الجديد
الاحتفالات في أستراليا (أ ب)

بدأت بعض الدّول حول العالم استعداداتها للاحتفال برأس السنة الجديدة، نظرًا لاقتراب منتصف الليل في توقيت هذه البلدان، وأبرزها أستراليا، وكوريا الشمالية والجنوبية، ونيوزيلاندا، وتايلاند ونيويورك الأميركية.

ففي أستراليا، تنطلق المفرقعات منذ نحو ساعتين، أي قبل الساعة العاشرة ليلًا بقليل بالتّوقيت المحليّ الأستراليّ، وتجمّع مئات آلاف الأستراليين في ميناء العاصمة سيدني، حيث اعتادوا الاحتفال خلال السنوات الماضية برأس السنة من خلال إطلاق الألعاب النارية كتقليد سنويّ معتاد لتضيء السماء بها.

الاحتفالات في أستراليا

كذلك تستعدّ مدينة نيويورك للاحتفال، إذ يشهد ميدان "تايمز سكوير" توافد الآلاف حتّى الآن للاحتفال خلال الساعات القريبة برأس السّنة، بينما تظهر شاشةٌ كبيرة معلّقة على أحد المباني فيه ساعةً تعدّ الدقائق والساعات الأخيرة من عام 2018.

وفي الوقت الذي يحتفل فيه الملايين حول العالم برأس السنة وسط احتفالات صاخبة تعجّ بالموسيقى والمشروبات والألعاب النارية، توجّه مئات التايلانديين إلى بانغكوك للاحتفال هناك على الطريقة التايلاندية عبر الاستلقاء داخل صناديق تشبه توابيت الموتى، تمثيلًا لدورة الموت والحياة.

موت في رأس السنة وانبعاث من جديد، تايلاند (أ ب)

ويؤمن آلاف التايلانديين بأنّ هذه الطريقة في الاستلقاء داخل تابوت خلال انقضاء السنة وبداية السنة الجديدة، تمثّل الموت والانبعاث للحياة من جديد على أمل أن يحمل طيّ صفحات أعوام أعمارهم أملًا بحياة متجدّدة.