كندا: امرأة تستيقظ في طائرة بعد هبوطها بساعات

كندا: امرأة تستيقظ في طائرة بعد هبوطها بساعات
توضيحية (pixabay)

أعلنت شركة"إير كندا" أمس السبت، أنها تحقق مع طاقم إحدى طائراتها بعد أن نسوا امرأة نائمة داخل الطائرة، بعد هبوطها.

واضطرت الشركة للإعلان عن ذلك، بعدما كتبت تيفاني آدامز، وهي كندية، على صفحتها في موقع "فيسبوك"، التجربة المريرة التي مرّت بها بعد أن استيقظت بعد بضعة ساعات من هبوط الطائرة، لتجد نفسها في طائرة خالية وباردة ومظلمة، دون أن تعي ما الذي يحصل معها بالضبط.

وكانت آدامز عائدة إلى مدينة تورونتو بعد رحلة إلى مدينة كيوبيك، قامت بها في وقت سابق من الشهر الجاري، عندما مرّت بما ظنت أنه "حلم سيء".

وذكرت آدامز في منشورها، أنها لم تجد أي مكان لشحن هاتفها المُغلق، من أجل طلب النجدة، عندما استيقظت في ساعات ما بعد منتصف الليل، لذا قامت بالبحث عن أي شيء ينبه العاملين في المطار بوجودها، لتجد بعد ذلك مصباحا يدويا، استخدمته في إرسال إشارات متقطعة حتى عُثر عليها. 

وأكدت الشركة حدوث الواقعة، إلا أنها رفضت التعليق،وقالت: "لا زلنا نراجع الأمر وليس لدينا أي تفاصيل إضافية".


 

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية