ملعب كرة قدم أرجنتيني مأوى للمتشردين في البرد القارص

ملعب كرة قدم أرجنتيني مأوى للمتشردين في البرد القارص
(رويترز)

فتح نادي ريفر بليت الأرجنتيني أبواب ملعبه مونومينتال أمس، الأربعاء، لتوفير ملاذ للمشردين مع انخفاض درجات الحرارة خلال الشتاء بنصف الكرة الجنوبي وزيادة حدة الفقر جراء ركود اقتصادي يشهده ذلك البلد، الواقع في أميركا اللاتينية.

وقال مؤسس منظمة ريد سوليداريا، خوان كار، التي تساعد في تنسيق جمع التبرعات على تويتر إن "ابتداء من الساعة السادسة مساء الأربعاء وحتى صباح الخميس (بالتوقيت المحلي) سيحصل الناس في ملعب ريفر بليت على أغطية ومأوى".

وأضاف: "نتضامن مع أولئك الذين يعيشون في الشوارع".

ونفذت المنظمة حملة تحت مسمى "كولد زيرو" لسبع سنوات لمساعدة المشردين في ساحة بلازا دي مايو بوسط بوينس أيرس.

وقال أحد أعضاء المنظمة، مارتن جيوفيو، إن "فتح ملعب ريفر أبوابه لفتة رائعة ولهذا لن يموت الناس من البرد. سيحصل الناس على الطعام وسيجدون مكانا ينامون فيه".

وحذرت هيئة الأرصاد الوطنية من موجة برد وانخفاض في درجات الحرارة يصل إلى حد التجمد خلال الأيام القليلة المقبلة، الأمر الذي أثار المخاوف بشأن معدلات الفقر المتزايدة في الأرجنتين وعدد المشردين فيها.

وعُثر على رجل عمره 53 عاما ميتا قبل عدة أيام في مدينة بوينس أيرس بعد أن أمضي الليل بالشارع وذكرت تقارير أن أربعة آخرين لقوا حتفهم بوسط البلاد، بحسب منظمة ريد سوليداريا.

 

ملف خاص | من النكبة إلى "الصفقة"