أستراليا: بالحبال والمناشف.. أنقذا رجلا من هجوم قرش

أستراليا: بالحبال والمناشف.. أنقذا رجلا من هجوم قرش

كاد رجل بريطاني أن يفقد حياته أمس الثلاثاء، في رحلة استجمامية في أستراليا، لولا التدخل السريع لسويديين لمساعدته. 

وكان الشاب البريطاني قد تعرض لهجوم من سمكة قرش أثناء قيامه برحلة غوص حر، قبالة شاطئ ويتصنداي آيلاندز، ما أدى إلى فقدان قدمه، برفقة صديقه الذي أُصيب أيضا بجراح طفيفة.

وقوبل السويديان بيلي لودفيجسون، وهو مسعف، وإيما أندرسون، وهي ممرضة تعمل في غرف الطوارئ، في رحلة غوص قبالة الشاطئ ذاته عندما سمعا صرخات بالقرب من قاربهما.

ورفع لودفيجسون وأندرسون الرجلين إلى القارب وتصرفا بسرعة وابتكرا ضمادة من الحبال والمناشف للرجل الذي فقد قدمه.

وقال لودفيجسون لصحافيين اليوم الأربعاء: "كان النزيف شديدا ويهدد الحياة في بادئ الأمر. وأعتقد أننا أنقذنا حياته".

وأضاف السويديان أن البريطانيين كانا في حالة معنوية جيدة وكانا يلقيان النكات بينما كان القارب في طريقه للشاطئ.

وبعد أن هاجمت أسماك القرش البشر خمس مرات في ويتصنداي خلال العام الماضي، بما في ذلك هجوم أفضى إلى مقتل شخص، حثت هيئة السياحة المحلية الحكومة على تقديم تمويل فوري لإجراء استطلاع جوي يومي في خلجان بعينها لمراقبة أسماك القرش.

ملف خاص | الإجرام المنظم: دولة داخل الدولة