كانت تتصفح الانترنيت، فوجدت إعلانًا يعرض ابنها للبيع

كانت تتصفح الانترنيت، فوجدت إعلانًا يعرض ابنها للبيع

 

استنجدت امرأة كندية بالشرطة بعد اكتشافها إعلانًا على الإنترنت يعرض ابنها للبيع.

وذكرت مؤسسة البث الكندية (سي بي سي)، أن شرطة الخيّالة الملكية الكندية تلقّت اتصالاً من امرأة تدّعي عثورها على إعلان يعرض طفلها للبيع على الانترنت باستخدام صور له، سبق أن نشرتها على حسابها في موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك".

وقال الضابط في شرطة الخيالة ستيف بيريت، إن الاعلان أزيل هذا الأسبوع، مشيرًا إلى أن المحققين الجنائيين الرقميين لديهم مشتبه به.

واعتبر بيريت أن "مرتكب هذا العمل لديه حس فكاهة منحرف، إذ يضع إعلانًا يعرض فيه طفلاً للبيع"، مشيرًا إلى أن الجاني نفسه نشر في وقت سابق إعلانًا يعرض كلبًا نافقًا للبيع.

وأوضح بيريت أن الوالدة المقيمة في مدينة فورت سانت جون بولاية بريتيش – كولومبيا، لم تقم بتحديد شروط الخصوصية لحسابها في موقع "الفيسبوك"، ما يعني أنّ أيًّا كان يمكنه أن يطّلع على أخبارها وصورها.

وقال بيريت: "للأسف، غالبًا ما يضع الأشخاص معلومات خصوصية على الانترنت ما يسهّل على الآخرين سرقة هوياتهم".

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018