الممثلة الألمانية سابينا بيجان تؤكد حملها من برلوسكوني والأخير ينفي!

الممثلة الألمانية سابينا بيجان تؤكد حملها من برلوسكوني والأخير ينفي!

أكدت الممثلة الألمانية، سابينا بيجان، في مقابلة مع صحيفة ايطالية نشرت الجمعة، أنها حامل من رئيس الحكومة الايطالي السابق، سيلفيو برلوسكوني (76 عامًا)، بينما أنكر الأخير ذلك.

وقالت بيجان (38 عاما) في مقابلة مع صحيفة "إيل فاتو كوتيديانو"، ردا على سؤال عن تصريحات أدلت بها مطلع آب/اغسطس، وتدفع إلى الاعتقاد أن برلوسكوني هو والد طفلها: "بكل بساطة، لم أعاشر غيره".

ورفضت الممثلة التي باتت معروفة في إيطاليا بعد فضيحة الحفلات التي نظمها رئيس الوزراء السابق في العامين 2008 و2009 في منزله في سردينيا، أن تكشف عن التعليقات التي أدلى بها برلوسكوني عندما علم بالخبر.

وتابعت سابينا بيجان: "السياسة بالنسبة لبرلوسكوني وسيلة لتجديد نشاطه"، موضحة أنها عودته قريبا إلى الساحة السياسية.

وكانت مقالات عدة نشرت في الصحف، الجمعة، أفادت أن برلوسكوني الذي أمضى الصيف وهو يمارس الرياضة ويخفض وزنه، يتحضر للاعلان عن ترشحه ليشترك حزبه في الانتخابات التشريعية المزمع عقدها ربيع 2013.

وفي وقت لاحق، أبلغت بيجان موقع "داجوسبيا Dagospia " على الانترنت، في رسالة نصية، أنها فقدت جنينها الليلة الماضية نتيجة إجهاض.

"شائعة مثيرة للسخرية"

ونفى برلوسكوني عبر محاميه، نيكولو جيديني، أن تكون بيجان قد حملت منه، وقال في بيان: "هذه شائعة مثيرة للسخرية... تجافي الحقيقة تماما."

واستقال برلوسكوني من رئاسة الوزراء في تشرين الثاني / نوفمبر بعد أن اقتربت إيطاليا من أزمة على غرار أزمة ديون اليونان، في وقت كان يواجه فيه اتهامات بأنه أقام علاقة جنسية مع فتاة ليل قاصر واستغل منصبه للتستر على الأمر، وهو الآن يخضع للمحاكمة على خلفية هذه الاتهامات.

ومنذ ذلك الحين خرجت قائمة طويلة من النساء لتتحدث عن حفلات "بونجا بونجا" الماجنة التي كانت تقام في قصور قطب الإعلام الشهير، وقالت الصحافة الايطالية إن بيجان كانت تعرف بلقب "ملكة النحل" Queen Bee لدورها في تنظيم هذه الحفلات.

ورغم ما بدا أنها ضربة سياسية سية موجعة قبل أقل من عام، يقول قياديون في حزب برلوسكوني إنه، وهو أب لخمسة أبناء من زوجتين، يعتزم الاعلان عن ترشحه لرئاسة الوزراء للمرة السادسة.

وقد انفصل برلوسكوني عن زوجته الثانية.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018